بعد استئناف الحكم.. هذا ماقررته جنايات سطات في حق أستاذ النقط مقابل الجنس

هبة بريس _الرباط

قررت الغرفة الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بسطات، اليوم الاثنين، تأييد الحكم الصادر في حق أستاذ متهم على خلفية قضية ماباتت تعرف بالجنس مقابل النقط والقاضي بالسجن سنتين نافذتين في قضية سبق وأن توبع فيها لوحده من قبل الوكيل العام.

هذا في الوقت الذي تجرى فيه هذه الأثناء محاكمة أربعة أساتذة آخرين بالمحكمة الابتدائية بالمدينة ذاتها اثنين منهم في حالة اعتقال واثنين في حالة سراح.

ويشار أن مدينة سطات تحولت إلى قبلة للباحثين عن الخبر على خلفية الواقعة التي ألقت بظلالها على المشهد الجامعي محليا ووطنيا، والتي أثرت سلبا على السير العادي بهذه المؤسسة الجامعية، مخلفة ردود أفعال بين أساتذة وطلبة طالبوا بحماية الجامعة من كل أشكال الاستهداف حفاظا على كرامة الطالب والاستاذ معا، وتثمينا للمجهودات المبذولة من جهة، لاضفاء نوع من الشرعية والمصداقية للدبلومات الممنوحة لتعزيز المنافسة الشريفة لأصحابها حين مشاركاتهم في مباريات بجامعات أخرى، علما ان جامعة الحسن الأول كانت من الجامعات المغربية التي يضرب لها ألف حساب في التكوين الأكاديمي والبحث العلمي وابرام الشراكات مع مؤسسات أجنبية ودولية.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. لكال الخالص،يخلص ف الدنيا وفي الآخرة والله يمهل ولا يهمل الم يقرؤؤا ٥ي المطالعة في الابتداءي، القصة التي عنوانها ان الله يرانا ام على قلوب اقفالها ونعرف جيدا اذا زنا المتزوج يرجم حتى الموت واذا زنا العازب يجلد ماءة،جلدة ٨ذا كلام الله وليس،كلامي يا ايها المسلمون انتهى الكلام والسلام

  2. يجب اتخاذ جميع الاحتياطات حتى لا تتكرر هذه الفضائح كالتزام الطالبات باللباس الساتر والذي لايفتن الذكور والتزام الأساتذة بتجنب مقابلة الطالبات خارج الجامعة.

  3. يجب مراعاة نفسية الطلاب مثلا طلاب في السنة الثالثة على التوالي من الماستر و الاساتدة يتلكؤون اليوم هدا الشهر غدا لتنظيم حلقة دراسية لاطروحتهم لنيل الشهادة الملعونة و المصاريف تزداد يوم عن اخر ماهذا يجب مراجعة قانون الجامعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق