ممثل النيابة العامة يعلق على عبارة إيحاءات جنسية : «العبرة بما ورد في صك الاتهام»

هبة بريس ـ البيضاء
رد ممثل النيابة العامة جمال الزنوري، على الدفوع الشكلية التي تقدم بها دفاع مدير نشر جريدة أخبار اليوم وموقع 24، توفيق بوعشرين، خلال الجلسات السابقة، باعتبار أن قرينة البراءة وسرية البحث التمهيدي لم تخترق ولم يتم المساس بها.
وأضاف جمال الزنوري، بأن دفع دفاع المتهم أشار إلى كون البلاغات الصادرة من طرف النيابة العامة نتج عنها تشهير ممنهج للمتهم وتم تغليب الزمن الإعلامي على الزمن القضائي، في الحين أن خلفية إصدار 4 بلاغات من طرف النيابة العامة جاءت حرصا على تنوير الرأي العام .
واسترسل ممثل النيابة العامة، بأن البلاغات جاءت خصوصاً بعدما تحدثت عدد من المنابر الإعلامية عن اختطاف المتهم توفيق بوعشرين، واقتحام مقر جريدته مشيرة إليه بالاسم، وبه يضييف نائب الوكيل العام، كان لزاما على النيابة العامة التواصل مع الرأي العام وعدم تركه فريسة للإشاعة دون ذكر التهم المتابع بها حفاظا على سرية البحث وصونا لقرينة البراءة.
وعن عبارة ”الإيحاءات الجنسية“ التي وردت في أحد بلاغات النيابة العامة وخلقت ضجة واسعة، قال نائب الوكيل العام جمال زنوري، «فالعبرة بما ورد في صك الاتهام».

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. حريم السلطان يتدخل لإسكات الأصوات التي تزعج المخزن.
    هاته المرة استحيوا في اقحام مصطلحات مثل: قلم مأجور، انفصالي، مدفوع من جهات خارجية، فلقوا ” للمتهم ” الاغتصاب والاتجار بالبشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق