طرفاية: المجلس الإقليمي يعقد دورة استثنائية ويدين قرار محكمة العدل الأوروبية..

هبة بريس: اشعبان لحبيب

عقدت زوال اليوم الخميس، 7 اكتوبر 2021 الدورة الإستثنائية الأولى للمجلس الإقليمي طرفاية، لمناقشة عدة أمور كان أهمها المصادقة على مشروع النظام الداخلي للمجلس، و كذا التنديد بالقرار السياسي لمحكمة العدل الأروبية.

هذا و قد صادق أعضاء المجلس الإقليمي، بالإجماع برئاسة النائب الاول للمجلس الاقليمي السيد حسن لخديم، على مشروع القانون الداخلي، يذكر أن هاته الدورة والتي حضرها ممثل جلالة الملك نصره الله على إقليم طرفاية، السيد محمد حميم، و الكاتب العام للعمالة السيد عبد العالي الفريشة وكذا مدير المصالح لذات المجلس و رئيس قسم الجماعات المحلية، و أطر العمالة وأطر المجلس الإقليمي لطرفاية.

وفي معرض كلمته نوه “ رئيس المجلس الإقليمي بالنيابة أثناء الجلسة، بالثقة التي حظي بها من طرف اغلبية المجلس لأجل تدبير أمور المجلس كنأئب اول، معبرا عن استعداده الكامل لخدمة الصالح العام، و بذل مجهود جبار لتقوية هياكل الإقليم و الاستجابة لحاجياته ، شاكرا السلطة بكل اطيافها على مواكبتها الجادة و الخدومة خلال فترة الانتخابات التي إمتدت لأسابيع.

وخلال الجلسة تمت تلاوة البيان التنديدي، والذي وصفه اعضاء المجلس الإقليمي بالقرار الخطير لمحكمة العدل الأروبية، المتعلق بإتفاقيتي الفلاحة، والصيد البحري المبرمة بين المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي، والذي يوضح الإنحراف الخطير لمحكمة العدل الأروبية، بخصوص قرارها الإستفزازي المتعلق بالإتفاقيتين السالفين الذكر، والتي تهدف من خلاله إلى الإنحياز الواضح لأطروحة الانفصال ومحاولة بئيسة لنيل من الوحدة الترابية للمملكة المغربية وهو ما يتنافى مع القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

مؤكدين أنه منذ استرجاع الأقاليم الجنوبية، لحضارة الوطن وإستكمال الوحدة الترابية للمملكة عرفت هذه الأخيرة أوراش تنموية كبرى، في مختلف المجالات، الاقتصادية والاجتماعية، والثقافية، والبنيات التحتية، مع إستمرار عهد البناء والتشييد والنماء، لهذه المناطق العزيزة على قلوب المغاربة من طنجة إلى الكويرة، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله نصرا عزيزا.

وعلى ضوء هذه الحيثيات المترتبة عن هذا الإنحراف السياسي الخطير لمحكمة العدل الأروبية.

أعلن المجلس الإقليمية لطرفاية عبر بيان تتوفر هبة بريس على نسخة منه مايلي :

يدين المجلس بإمتعاض شديد، ما صدر عن المحكمة الأروبية ويندد بشدة بما حصل، ويؤكد أنه سيعمل بلا هيوادة من أجل إيصال موقف المغرب الرسمي الشعبي، إلى الرأي العام الوطني والدولي حيال السلوك الغير المتناغم مع مسؤوليات هذه المؤسسة الأروبية.

إن مجلس إقليم طرفاية، وكافة منتخبيه وكذا ساكنة اقليم طرفاية، يعبرون عن إذانتهم الشديدة وشجبهم القوي بأشد العبارات لهذا الموقف السياسي المنحاز والغير المسؤول.

وفي ختام هذه الجلسة قاموا أعضاء المجلس الإقليمي لطرفاية، بتجديد البيعة والولاء لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله نصرا عزيزا، مؤكدين لجلالته عن تعلقهم بأهداب العرش العلوي المجيد وكذا عن إستعدادهم للسير وراء قيادة جلالته الحكيمة، لأجل الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة المغربية، وكذا بدل كل التضحيات من أجل الصمود في وجه كل الأطماع التي تهدف إلى المساس بها.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق