مقررون أمميون يطالبون الرباط بالرد عن استفسارات بخصوص محاكمة الراضي والريسوني

هبة بريس _ الرباط

أعلن أربعة مقررين خاصين، في الأمم المتحدة، عن تبنيهم لملف الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني القابعين في سجن “عكاشة” المحلي في مدينة الدار البيضاء، بعد الحكم الابتدائي الصادر في حقهما

وأعلن كل من المقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية حرية الرأي والتعبير، بالإضافة إلى المقرر الخاص المعني باستقلالية القضاة والمحامين، فضلا عن المقرر الخاص المعني بحالات المدافعين عن حقوق الإنسان، والمقرر الخاص المعني بحق كل إنسان في التمتع بأعلى مستوى من الصحة، عن تبنيهم بشكل رسمي ملف الصحافيين عمر الراضي وسليمان الريسوني.

وطالب المقررون الأمميون الحكومة في مذكرة رسمية، بتزويدهم بمعلومات بخصوص ملاحظات سجلوها خلال اعتقال ومحاكمة سليمان وعمر، ومعلومات عن الأسس القانونية للاحتجاز الوقائي للصحفيين.

كما طالبت المذكرة الحكومة، بتقديم معلومات عن “الأسس الواقعية والقانونية، التي تبرر التأجيلات المختلفة لجلسات محاكمة الراضي والريسوني، لما يقارب السنة”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق