بعدما ظل يسير أمور جهة فاس مكناس من الرباط.. لعنصر يزاحم الشباب ويترشح رفقة عائلته

هبة بريس ـ الدار البيضاء

“من نهار بديت كنعقل و هاد سيد كيترشح و يسير و يدبر و يحكم و مازال باقي الحال هو الحال، و مابغاش يخوي لبلاصة للخلف و للشباب”، بهاته العبارة أجابنا أحد الشباب على سؤال يتعلق بترشح امحند لعنصر الأمين العام للحركة الشعبية من جديد للانتخابات.

هذا التصريح ليس الوحيد من نوعه الذي قوبلنا به و نحن نسأل بعض المواطنين عن ترشح لعنصر، حيث أن الانتقادات طالت زعيم الحركة الشعبية بشكل قوي بسبب إصراره على ضمان مقعد انتخابي دون مراعاة مبدأ التشبيب و منح الفرصة لكفاءات جديدة و شابة.

و على ما يبدو من خلال الارتسامات الأولية لساكنة الجهة، فعدد كبير منهم غير راض عن ترشح رئيس الجهة السابق و لا حصيلة منجزاته، حيث انتقد العديد تدبيره لشؤون جهة فاس مكناس انطلاقا من مدينة الرباط.

ترشح لعنصر كوكيل للائحة الجهوية للسنبلة بجهة فاس مكناس، ليس الوحيد الذي أثار امتعاض المواطنين، بل انضاف إلى ذلك تزكيته لأسماء عائلية مقربة منه.

و في الوقت الذي ترشح فيه امحند لعنصر الأمين العام للحركة الشعبية في انتخابات الجهة كوكيلا للائحة السنبلة، منح التزكية كذلك لإبنه حسن لعنصر الذي ترشح بدائرة بولمان للمرة الثانية، وهذه المرة إلى جانب زوجته.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫20 تعليقات

  1. هادوك اللي كيحكمهم من الرباط وعاجبهوم الحال وخا جهة فاس ماشية لوور لووور يستاهلوا خليه يجيبهم حتى نسيبتو راهوم قابلين ومبنجين ههه

  2. العنصر هو ما عمرو بغى يقنع ولايشبع
    من سوق السياسة.تقريبا شي سبعة ولا ثمنية دالوزارات لي دوز بلا مهام أخرى كرئيس الجهة ورئيس بلدية إيموزار مرموشة و….و……الخ

  3. هذا ما كان يخشاه المغاربة قد حصل الا وهو توريث المنصب والامتياز الى افراد العائلة بطريقة أو اخرى وهذا بعيد كل البعد عن الديموقراطية

  4. الحل الوحيد هو خروج الشعب الي الشارع و المطالبة بفك الاحزاب و منع كل من استغل منصبه السياسي و من عائلته

    من ممارسة السياسة

  5. الله ينعل اللي ما يحشم. كيصديو فالبلاصة وما يتفاوتوش،” خدمة للشعب”

  6. يجب أن يبنى نصب تذكاري لهذه الشخصية التي عمرت في الجهة على ما يربو من نصف قرن ، و إنجازاتها بها غنية عن التعريف .

  7. “إذا لم تستحي فافعل ما شئت” . هاذ الوجه طلع فالراس، تاواحد ما بقى باغي يشوفو.ولو صداو ف البلاصة كيبقاو شادين ومتشبتين بالكرسي والبزولة لي كيحلبو. ما عَمرهَم يشبعو

  8. المشكل الاساسي ف الانتخابات هو المنظومة ديالهم و القانون ديالهم يسهل على الوجوه المتأكلة تأخذ الكراسي و ايضا تورث الكراسي لابناءها
    خاص نظام و قانون الانتخابات ف بلادنا يتغير تغيير جدري

  9. هاذ وجه الغضب كنا ننتظر رحيله فإدا به يترشح ترشيحا عائليا
    وجوه مللنا من رئيتها سنوات و سنوات دون ان تقدم شيئا فكل انجازاتهم هي في ارصدتهم البنكية اما المواطن فلم يدق خيرا منهم
    يجب على الشعب ان ينهي هده المهزلة و عدم بيع ضميره و صوته لمثل هؤلاء تجار السياسة الذين لا يفقهون فيها شيئا
    اللهم خلصنا من هذه الاحزاب التي لم تفد المغرب بشي منذ الاستقلال

  10. سبب تخلف الجزائر هو الجنرالات الشيوخ الذين يريدون البقاء دائما على الواجهة كذلك شيوخ الاحزاب في المغرب وما أكثرهم…!

  11. والله العظيم إما أنكم لم تفهموا بعد كيف تسير الأمور في المغرب أو تفهمون جيدا و تستمرون في استغباء البعض منا.
    العنصر ليس بيده أن يقرر هل يدخل غمار المسرحية الانتخابية أو يخرج منها.
    عندما ينتهي دوره سيطلب منه الذهاب.

  12. من يصوت لصالح فاسد فهو شريك في الفساد….شاركوا بكثافة وعبروا عن قناعاتكم فالطبيعة لا تقبل الفراغ

  13. و الله منتخب مادام بحال هذ الوجوه باقة حاضرة يا لطيف سيد شارف عوض يمشي يرتاح باقي لاصق السلامة يا مولانا

  14. الوجوه داءيما هي الوجوه مادام لاوجود لمحاسبة المفسدين تبقى دار لقمان على حلها !!!!!!!

  15. العيب ليس فيه،بل في المواطن الذي لازال نائما ويبيع مصلحة وطنه وضميره ومستقبل ابناءه،اما ان نكون او لا نكون،

  16. اذا الشّعبُ يَوْمَاً أرَادَ الْحَيَـاةَ/ فــلا بــدّ أن يســتجيب القــدرْ
    ولا بُـدَّ لِلَّيـْلِ أنْ يَنْجَلِــي/ وَلا بُدَّ للقَيْدِ أَنْ يَـنْكَسِـر
    الحمد لله على وجود الله سبحانه كل واحد عندو آجال انتهاء الصلاحية
    ولا كون فرعون مزال شاد بلاصتو معانا

  17. هادو هوما المواطنين وإلا فلا اعوام وهوما وعائيلاتهم كيحلبو فواطانهم حتى الفوه وتوارثوه

  18. المشكل ليس محند لعنصر ولا غيره المشكل يكمن في الضباع الذين يصوطون له وهو عارف ومتأكد بأن الفساد لا يزال مستشري في البلاد فلم لا يترشح ويرشح عائلته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق