منظمات دولية تتهم الداخلية الإسبانية بخرق مواثيق حقوق الإنسان

هبة بريس ـ الدار البيضاء

تسببت تصريحات وزير الداخلية الإسبانية فرناندو غراندي مارلاسكا المتعلقة بدعوته لاستعمال السلاح في وجه المهاجرين السريين الذين اقتحموا مدينة سبتة _تسببت_ في الكثير من الجدل.

و انتقدت مجموعة من المنظمات الحقوقية الدولية من داخل و خارج إسبانيا ما صرح به مارلاسكا، معتبرة أن التهديد باستعمال السلاح في حق مهاجريين سريين عزل هو خرق لكل مواثيق حقوق الإنسان.

و طالبت المنظمات الحقوقية و عدد من الهيئات المدنية الإسبانية باستقالة وزير الداخلية الإسباني على خلفية تصريحاته اللامسؤولة و التي تناقض القيم و الأعراف الإنسانية خاصة أن “الدواعي الإنسانية” هي التي دفعت الآلاف من المهاجرين السريين المنحدرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء للهجرة.

هذا و كان وزير الداخلية الإسباني قد صرح نقلا عن منابر إعلامية إسبانية أن سلطات بلاده ستسخر جميع الوسائل، بما في ذلك استعمال الجيش و السلاح، للتعامل مع أزمة الهجرة في سبتة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق