الخارجية الأمريكية تكذب ما ذكرته نظيرتها الجزائرية حول مباحثات بليكن مع بوقادوم

هبة بريس ـ الرباط

كذب وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن، ما ذكره وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، والذي أعلن في تدوينة له عبر حسابه على تويتر أنه تباحث هاتفيا مع نظيره الأمريكي بشأن عدة ملفات منها قضية الصحراء.

بلينكن أكدفي تغريدة له على موقع تويتر، أنه تباحث مع بوقادوم بشأن الوضع في ليبيا ومنطقة الساحل، قبل أن يبارك له شهر رمضان.

وفي هذا الصدد أكد نيد برايس المتحدث باسم الخارجية الامريكية بدوره أن المباحثات الهاتفية بين رئيسي الديبلوماسية الأمريكية والجزائرية انصبت حول الوضع في لبيبا ومنطقة الساحل ومواضيع أخرى متفرقة.

الخارجية الأمريكية تكذب ما ذكرته نظيرتها الجزائرية حول مباحثات بليكن مع بوقادوم

ما رأيك؟
المجموع 25 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مجرد تساؤل
    هل كذب بلينكن بوقادوم !!!؟؟؟
    كما هو واضح من التغريدة السيد بلينكن لم يكذب بوقدوم كما ورد في المقال بل تحاشى ذكر الصحراء الغربية عكس بوقدوم من خلال تغريدته.
    وبغض النظر عن فحوى المكالمة، رغم أنني استبعد استبعاد القضية الصحراوية.
    لأنه كان من واجب بلينكن أن يثير قضية الصحراء مع نظيره الجزائري ليؤكد له تبني أمريكا تغريدة ترامب وأن نزاع الصحراء قد حسمته أمريكا نهائيا وأبديا لصالح المغرب. أظن أن هذا ما كان ينتظره المغرب من إدارة بايدن الجديدة.
    كما كان الأجدر ببلينكن الاتصال ببوريطة أولا كونه وزير خارجية دولة حليفة وتربطها به علاقات إستراتجية ( بدل الجزائر الدولة الشيوعية حليفة روسيا) ليبارك له على التطبيع مع الصهاينة ويشكره على اعتراف المغرب باستقلال أمريكا ويطمئنه بتبني تغريدة ترامب ويهنئه بسيادته على الصحراء المغربية ويشكره على اكتشاف المخابرات المغربية قنبلة داخل الكونغرس ويخبر عن سبب تعيين سفير لدى الجزائر دون المغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق