تارودانت : بيجيديو أولاد التايمة أنشأوا سوق ب 3 مليار وتم كراءه ب 200 مليون

ع اللطيف بركة : هبة بربس

إنتقلت شرارة الاستنكار ضد مسيري بلدية إنزكان من ال ” بيجيدي” بسبب صفقة المرابد، الى بلدية أولاد التايمة بإقليم تارودانت، بسبب ما وصفه نشطاء فايسبوكيون ب ” سوء تدبير ” اغلبية ال ” بيجيدي ” لشؤون الجماعة الترابية اولاد التايمة .

من ضمن الانتقادات التي وجهت للمكتب المسير، هو إنشاءه لسوق أسبوعي بتكلفة 3 ملايير سنتيم ، مقابل ذلك لم تتجاوز صفقة كراءه 200 مليون سنتيم.

من جانبه أكد ئيس المجلس الجماعي لمدينة أولاد تايمة ، أثناء أشغال دورة المجلس التي عقدت بحر الاسبوع الجاري ، أن صفقة كراء السوق الأسبوعي الجديد وصلت ل200 مليون سنتيم ، و أن مدة هذه الصفقة لن تتجاوز ثمانية أشهر، لتبرير المبلغ الضئيل لعملية كراء هذا المرفق الحيوي بالمدينة .

وكانت صفقة كراء السوق الاسبوعي الجديد قد أجلت مرتين، حيث وصلت السومة في القراءة الأولى ل254 مليون فيما وصلت في المرة الثانية لحوالي 140 مليون ، ليتم في الأخير كراءه ب 200 مليون .

و يرى مجموعة من النشطاء و متتبعي الشأن المحلي بالمدينة، أن كراء سوق كلف بناءه ميزانية الجماعة أزيد من ثلاتة ملايير بهذا الثمن الهزيل يعتبر فضيحة و هدرا للمال العام .

أخرون اعتبروا أن هناك خلل في تدبير شؤون بلدية أولاد التايمة، فلا يعقل أن يتم استثمار مبالغ مهمة من أموال البلدية لانشاء سوق جديد، علما عن وجود سوق اخر تتوفر فيه جميع الشروط وكلف بدوره الملابير من ميزانية البلدية في عهد مجالس سابقة.

مدينة اولاد التايمة الغنية بمواردها الطبيعية والبشرية، كان من سوء نصيبها التدافع ” السلبي” بين الاحزاب التي تعاقبت على تسييرها ، فكانت العشوائية في تدبير شؤونها لتكون كثرة المديونية هو هدف كل رئيس دبر ولايته .

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. لا علاقة بين ثمن انجاز مشروع وثمن كراءه يا مكلخين . تبني دار ب 40 مليون وتكريها ب 20 الف يا جهال . ام انك تريد الربح واسترداد اموالك في اول فرصة . قبح الله الجهل والجهال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق