أكادير: اعتقال متسولة تملك سيارة رباعية الدفع وتحتال على أصحاب المحلات

أحمد وزروتي: هبة بريس

ألقت السلطات المحلية لمنطقة أورير، التي تبعد عن مدينة أكادير شمالا ب12 كيلومتر، القبض على سيدة بتهمة النصب والاحتيال وامتهان حرفة يجرمها القانون.

وفي تفاصيل القضية، فقد تلقى قائد منطقة أورير شكايات من مجموعة من المواطنين، يتهمون فيها امرأة متسولة بالنصب عليهم في أموال قدموها لها، لعلاج أبنائها أو زوجها حسب نوع القصة التي تروي لهم.

لكن الغريب في القضية وما تم اكتشافه لاحقا، هو أن السيدة تأتي إلى منطقة أورير م

 

متطية سيارة رباعية الدفع، حيث تركنها بين منزلين في منطقة بعيدة عن الأعين، وتغير ملابسها وترتدي برقعا يخفي ملامح وجهها، وتنطلق في عملية النصب باستهداف أصحاب المحلات الكبيرة.

وأكدت مصادر هبة بريس أن قائد المنطقة توصل بإخبارية تفيد بتواجدها بأورير، وانتقل على الفور لمكان تواجدها صحبة عناصر من القوات المساعدة، وألقى عليها القبض بعد استشارة مع النيابة العامة ليتم تسليمها بعد ذلك إلى عناصر الدرك الملكي بتغازوت، ووضع سيارتها بالمحجز الجماعي.

 

ما رأيك؟
المجموع 20 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. رأيي بخصوص هذا الموضوع اننا نحن الشعب من يشجع على هذا النصب والنيابة
    الصدقات للفقراء واليتامى دووا العفة لا تعطوها للمتسولين في الشوارع وامام المساجد

  2. قبح الله الفقر.رغم ما ارتكبته من كذب على الناس لجمع المال الغير المشروع فانه لايحق للسطلة الحجز على سيارتها .بالمغرب داخل البرلمان ومن يدور في فلكه كلهم فاسدون و يكذبون على الشعب بدون استثناء ولم يحجز على أموالهم ومنهم من يغسل الاموال ..الخ

  3. الصدقة للمقربين أولى، الفقير لا يلتجأ لاقاربه ويفضل الابتعاد لأنه لا يرضى باقاربه، يستكثر فيهم أنهم ميسورين وهو محتاج. يجب على المحتاج ان يرضى بحاله ويلتجأ بعد الله لاقاربه، ويجب على الميسورين ان يعطوا اموالهم لاقاربهم، بهذا نقلل من هذه الظاهرة.

  4. وامتهان حرفة يجرمها القانون.

    اذا كان القانون يجرم التسول لماذا لا يطبق القنون علي المتسولين امام المساجد و الطرقات و في المواقع الاجتماعية فهناك نجد من ينصب علي الناس. وهل يجب علي المواطن ان يقدم شكاية حث تتحرك الجهات المسؤولة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق