مركز مغاربي يدعو الى وقف التراشق الاعلامي بين المغرب والجزائر

* الصورة أرشيفية *

هبة بريس- الرباط

دعا المركز المغاربي للدراسات والأبحاث في الإعلام والاتصال، إلى وقف كل الحملات الصحفية والإعلامية، التي لن تساعد بأي حال من الأحوال في بناء فضاء مغاربي مشترك بحسب المركز.

وقال المركز في بلاغ له، أن يتابع باستياء عميق التراشق الإعلامي الجاري الذي انطلق مع برنامج بثته إحدى القنوات التلفزيونية الرسمية الجزائرية، داعيا الى دعم كل المبادرات الرامية إلى الارتقاء بمستوى الأداء المهني الإعلامي والانخراط في الدراسة والبحث عن كافة المقاربات الكفيلة بالتوعية والتحسيس وإثارة انتباه كل الفاعلين بالأهمية الخاصة التي تضطلع بها وسائل الإعلام المغاربية في عملية بناء الصرح المغاربي، كخيار استراتيجي يمكن إن تظافرت جهود بلدانه بإخلاص للتصدي للمعضلات التي تعاني منها شعوب المنطقة التي تجمعها، فضلا عن الروابط تاريخية ووحدة المصير المشترك.

وأضاف المركز في بلاغه، أنه “في ظل هذه الظروف الصعبة التي تجتازها المنطقة المغاربية، والتهديدات التي تتعرض لها، من المفروض أن يساهم الإعلام في التقريب بين وجهات النظر المختلفة، عوض أن يحول إلى وقود لإثارة الصراعات والنزاعات بين الشعوب، ويوظف لتعميق المزيد من الخلافات وفق املاءات لخدمة أجندات تهدف إلى المزيد من بث التفرقة والنيل من وحدة الدول، عوض الانكباب على فتح المجال لمعالجة القضايا الحقيقية التي تعاني منها المنطقة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.”.

 

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ما قامت به الشرور ليس هفوة تحتاج الى الانتباه او التصحيح فهي مبنية عن قصد وعدوان ممنهج من النظام العسكري الجزائري .العسكر خرجو ليها نيشان عداوة ثم عداوة الى يو م البعث…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق