التساقطات المطرية والثلجية تحي آمال الفلاحين بسوس

*صورة تعبيرية

ع اللطيف بركة : هبة بريس

عادت الامطار والثلوج للسقوط بعدد من اقاليم سوس طيلة يومين متثاليين ، بعد غياب لسنوات ، حيث شهدت الاقاليم تساقطات مطرية وثلجية خصوصا بجبال الاطلس الكبير بإقليم تارودانت .

وكانت جهة سوس ماسة، قد عانت من سنوات عجاف ، بعد أن تراجعت بها حقينة السدود، مما ادى الى تراجع حصة الفلاحين في سقي ضيعاتهم، الى جانب تقليص صبيب المياه الموجه للشرب وقطعه ليلا على بعض مدن الجهة من أجل ترشيد استهلاك الكمية المنبقية بسدود .

هذا وقد استبشر فلاحو الجهة خيرا بأمطار يوم أمس الخميس والتي انتظروها منذ سنوات ، خصوصا بعدما عانوا لسنوات طوال من الجفاف والذي اثر على انتاجيتهم بل هناك من اضطر للتخلي عن منتوجه بسبب انعدام الامطار.

ومن المرتقب ان تنعش الامطار الاخيرة آمال الفلاحين بعد الرهان عليها خلال الموسم الفلاحي الحالي، من أجل ضمان نجاح منتوجاتهم الزراعية وتسديد ما بذمتهم من الديون المتراكمة .

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق