إنزكان : قضية إرتشاء ” عون سلطة” تطال قائد

ع اللطيف بركة : هبة بريس

نددت تنسيقية أعوان السلطة بالمغرب، عبر منشور تم اعلانه على صفحتها الرسمية، ما وصفته ب ” بالمكائد ” التي يتم نسجها من رؤساءهم المباشرين من رجال سلطة الذين يستغلون غياب قانون أساسي ينظم المهنة بحسب البلاغ نفسه.

وجاءت خرجة أعوان السلطة بالمغرب ، بعد إدانة ” عون سلطة ” تابع للمقاطعة الحضرية الرابعة بالمزار أيت ملول عمالة إنزكان ، بعد أن ضبط متلبسا بتلقي رشوة من مواطن من أجل تسهيل عملية بناء بقعة أرضية، وإدانته ب 6 أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية.

وكان المشتكي قد إلتجأ إلى خدمة الرقم الأخضر للتبليغ عن الرشوة، و باستعانة من أفراد الشرطة القضائية، حيث أفاد أنه بعدما حصل على رخصة البناء من السلطات المعنية وجد عراقيل من قبل القائد و عون السلطة المذكور، حيث طالباه بمبلغ 15 ألف درهم كرشوة إضافة إلى 1000 درهم كعلاوة إن رغب في بناء القطعة الأرضية، و حينها عملت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف باكادير على إصدار تعليمات إلى الشرطة القضائية، بتنسيق مع المشتكي ليتم وضع كمين أدى إلى توقيف عون السلطة متلبسا و تم اعتقاله على الفور.

التحقيقات التي باشرتها مصالح الامن مع المدان ادلى من خلالها بتصريحات تفيد بتورط القائد في القضية مضيفا إلى أنه كان بمثابة وسيط فقط.

و في تسلسل للاحداث افادت مصادر ” هبة بريس” أن القائد لازال خارج التحقيقات في ملف شبهة تورطه، مما دفع بتنسيقية أعوان السلطة بالمغرب، بمطالبة وزارة لفتيت بضرورة إجراء بحث في القضية، وعدم إفلات القائد من العقاب، عوض التضحية ب ” عون سلطة” اعترف في محاضر الضابطة القضائية أنه مجرد ” وسيط” .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق