درك سيدي بوزيد يشل نشاط “بزناز” أثقل إقليم الجديدة بالمخدرات

أحمد مصباح – الجديدة

بتعليمات نيابية، وضعت، اليوم الجمعة، الضابطة القضائية لدى الفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز سيدي بوزيد، التابعة لسرية الجديدة، مروج المخدرات الملقب ب”الحلاق”، تحت تدابير الحراسة النظرية، للبحث معه وإحالته، في إطار مسطرة تلبسية، على وكيل الملك بابتدائية الجديدة.

تاجر “السموم” الذي يتحدر من مركز مولاي عبد اله، حوالي 10 كيلومترات جنوب عاصمة دكالة، ضبطته دورية راكبة من الدرك الملكي لسيدي بوزيد، وهو يروج، في حدود الساعة الثانية من زوال اليوم الجمعة، سلعته المحظورة من المخدرات، عبارة عن “حشيش” وكيف وطابا، غير بعيد عن دوار “أولاد الركراكي”، بتراب الجماعة القروية “مولاي عبد الله”.. مستغلا في ذلك حالة الطوارئ الصحية.

وعند محاولة إيقافه، انطلق الملقب ب”الحلاق” بسرعة جنونية على متن سيارة خفيفة من نوع “رونو ميغان”، كان يتولى قيادتها؛ وشق الحقول الأراضي الخالية، للإفلات من متعقبيه، المتدخلين الدركيين، الذين تمكنوا من إيقافه، بعد محاصرته من جميع المنافذ.

وعند إخضاع العربة للتفتيش، تبين أنها تحمل لوحة معدنية مزورة، وأنها محملة بالمخدرات، وبأسلحة بيضاء، عبارة عن سيوف وسكاكين ذات أحجام مختلفة. حيث عمد رجال الدرك إلى تصفيده، وحجز السيارة والمخدرات، واقتادوه من ثمة إلى المصلحة الدركية بسيدي بوزيد، حيث وضعته الضابطة القضائية بمقتضى حالة التلبس، تحت تدابير الحراسة النظرية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق