بوريطة مع موريتانيا: الملك يرغب في علاقة استثنائية مع نواكشوط

اعرب وزير الشؤون الخارجية والتعاون ناصر بوريطة، عن رغبة المغرب في تطوير علاقاتها بموريتانيا، على المستويات كافة.

وقال بوريطة، في تصريحات للصحافيين عقب لقائه مع الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني في العاصمة نواكشوط، اليوم الأربعاء، إن “رغبة الملك محمد السادس هي أن لا تكون العلاقة مع موريتانيا علاقة عادية وإنما علاقة استثنائية بحكم ما يميزها من تاريخ ووشائج إنسانية وحتى من جوار جغرافي”، لافتا إلى وجود تعاون بين البلدين في كل المجالات وخاصة الاقتصادي والتجاري.

وشدد بوريطة على أن “هناك أهمية لتقارب وجهات النظر حول مجموعة من القضايا”، مشيرا إلى أن “البلدين يخلدان هذه السنة الذكرى الأربعين لاتفاق الأخوة وحسن الجوار” .

وأكد الوزير على أن “هذا الاتفاق أساس للعلاقة بين البلدين، ونحن نمتلك لذلك الآليات والإطار القانوني وعلينا أن ننتهز السياق الإيجابي جدا في العلاقات الثنائية من أجل تفعيل الاتفاقيات والاستغلال بشكل أفضل لهذه الآليات حتى نحقق نتائج ملموسة ونرتقي بهذه العلاقة إلى شراكة حقيقية يشعر بها كل الفاعلين على جميع المستويات”. وفق قوله

هذا ويشار الى أن بوريطة وصل مساء الثلاثاء إلى نواكشوط .

وأفاد بلاغ للوزارة، أن هذه الزيارة تندرج في إطار العلاقات القوية التي تجمع الشعبين المغربي والموريتاني ، والرغبة المشتركة في تعزيزهما وتوسيع آفاقهما لتبلغ مستوى طموح قائدي البلدين .

كما تأتي هذه الزيارة، يضيف ذات البلاغ، في سياق إقليمي ودولي يتسم بتحديات متعددة ، لا سيما فيما يتعلق بالأمن والتنمية في غرب وشمال إفريقيا مما يدعو إلى مزيد من التباحث والتنسيق بشأنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق