العثماني :” الحزب كان على وشك أن يُحلّ لولا الحكمة والرشد!”

هبة بريس - الرباط

اعتبر سعد العثماني رئيس الحكومة، والامين العام لحزب العدالة والتنمية ، ان الحزب مر بمراحل صعبة كان فيها على وشك ان يحل، مطالبا اعضاء حزبه بالصبر و الرشد والحكمة.

واضاف العثماني في كلمة افتتاحية مع الكتاب المجاليين لحزب العدالة والتنمية صباح اليوم الاحد 13 اكتوبر الجاري ببوزنيقة ، ان حزب العدالة والتنمية الذي ينهل من المرجعية الاسلامية “المحافظة” و “الوسطية” تجارز كرحلة صعبة خلال تسعينيات القرن الماضي :” واش كذكرو ما وقع للحزب من تزيور في انتخابات 1997م”” ، مشيرا ان العراقيل استمرت سنرات 2003 و 2007 و2009، حسب قوله.

وزاد العثماني قائلا “دون أن نفقد حسنا على المقاومة بالطرق التي تنفع الوطن الذي نريده مستقرا، ويجد فيه الجميع مكانه، واسترسل “لا يجب أن نصاب بالجزع حين تقع إشكالات، لأنها ستستمر..”.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. كل المغاربة مسلمون ومرجعيتهم اسلامية ولا ليسوا في حاجة الي حزب البواجة الدين يتاجرون و يقتاتون ويستغلون الدين في السياسة المغاربة في حاجة خلق فرص الشغل والعلوم والاختراعات والتقدم العلمي والتكنلوجي وليس الى الافكار الظلامية والمهرجين والشعبويين المتخلفين من حزب تجار الدين.

  2. ما وقع للحزب منذ97جاء نتيجة لاعتقاد البعض ان الحزب هو طوق النجاة للشعب المغربي الذي عانى من فساد الاحزاب المتعاقبة على الحكم الا ان الشعب صدم
    لهول الكارثة التي احدثتها سياساتكم المتبعة والتي زادت من تفاقم اوضاع المواطنين وزاد الاغنياء ثراء وزاد الفقراء فقرا واستأسد الفساد وتقوى واستفاد المتمسلمون من الوضع اسأل الله العظيم ان يزيلكم من على صدورنا

  3. على الذين يحقدون على العدالة والتنمية نقول لهم تالموا في صمت فحزب العدالة والتنمية محبوب من طرف المغاربة والدال على ذلك النتائج التي حققتها الحكومات التي تراسها ففي 2011 اي سنة قبل مجيئ العدالة والتنمية لتراس الحكومة صرح 59/100 من المغاربة ان دخلهم الفردي يكفيهم وقد يدخرون منه وبعد تراس العدالة والتنمية للحكومات الى يومنا هذا صرح 83/100 من المغاربة ان دخلهم الفردي يكفيهم ويدخرون منه وهذا تحسن كبير في الحالة الاقتصادية للمغاربة وهذا يدل على ان المغرب يسير بخطى ثابتة وسريعة في النمو الاقتصادي وهذا يغضب جميع الخصوم لان الاحزاب التي كانت تعيش من السياسة ستفنى لان المواطن المغربي لن يصوت عليها ابدا وهذا طبيعي فمن سيترك الحزب الجاد الذي اخرجه من الفقر ويصوت على الاحزاب التي تعودت افقاره فلن يفعلها الا احمق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق