إرتفاع في أسعار الاضاحي يلهب جيوب المواطنين

ع اللطيف بركة : هبة بريس

شهدت أسواق بيع الاضاحي أيام قليلة عن حلول عيد الاضحى إرتفاع في أسعارها بأسواق المغرب هذه السنة، مقارنة بالسنوات الأخيرة ، بسبب الجفاف، فيما أكدت مصادر ” هبة بريس” أن العرض المرتقب من الأغنام والماعز سيكون كافيا لتغطية الطلب عليها خلال عيد الأضحى،إذ يتوقع العرض أن يتراوح 7ملايين رأس، مؤكدا في السياق ذاته أن الإنتاج الضعيف الذي ميز الموسم الفلاحي سيكون عاملا حاسما في تحديد أسعار الأضاحي.

وأفاد مهنيون للجريدة، أن ارتفاع أسعار الاضاحي راجع الى ارتفاع سعر الاعلاف التي وصل سعرها الى ثلاثة دراهم للكيلو غرام الواحد في بعض المناطق خصوصا بالمناطق الحنوبية للمملكة ، كان له تأثير كبير على كلفة تربية المواشي مقارنة بالسنوات الأخيرة التي عرفت مواسم فلاحية جيدة.

وكشفت مصادرنا أن هناك عامل سلبي في استمرار ارتفاع اسعار الاضاحي المتعلق بتسعيرة الجبايات (الصنك) التي يدفعها بائعو الماشية بالأسواق، والتي بدورها شهدت ارتفاع .

وبخصوص الايام القليلة القادمة، توقعت مصادرنا إرتفاع الاسعار ، مثلا سعر ” الصردي” قد يتجاوز ثمنه أن يتراوح مابين57 درهما للكيلوغرام، في حين سيقفز سعر “البرݣي ” الى أكثر 52 درهما للكيلوغرام، دون أن ننسى الوسطاء”الشناقة”، الذين يمكن لهم أن يشعلوا الأسعار في أي لحظة إما بعمليات الاحتكار أو بنقل الأغنام الموجهة لسوق معين إلى أسواق أخرى بالمغرب.

ورغم ذلك تبقى أثمان الأضاحي خاضعة لمنطق العرض والطلب، وتختلف حسب السلالات وجودة وصنف وسن الأضحية ومكان وزمن عملية الشراء.

من جهة أخرى، يرى مهنيون أن الماشية متوفرة بالاسواق رغم الجفاف، و تتميز بالجودة على غرار السنوات الماضية الممطرة ولا تعاني من أية أمراض، بفعل حملات التلقيح التي قامت بها المصالح البيطرية المختصة والمجهودات التي بذلها المهنيون.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق