أخنوش في لقاء مع مهنيي الصحة: نريد أن يعالج المغاربة في أحسن الظروف.

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس _ الرباط

 

شدد عزيز أخنوش اليوم السبت في لقاء نظمته المنظمة التجمعية لمهنيي الصحة على أن حزبه يضع قطاع الصحة ضمن أولوياته ولن يدخر أي جهد في سبيل تحسين ظروف تلقي المغاربة للخدمات الصحية.

وأمام ما يناهز 800 مشارك قال رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار إن حزبه يعي أهمية القطاع الصحي بالنسبة للمغاربة في حياتهم اليومية، وسيعمل على أن يترافع على هذه المشاكل لحلها مستقبلا من جميع المواقع.

وأضاف أخنوش بأن حزب التجمع الوطني للأحرار منفتح على جميع الكفاءات من أجل مواكبة الأوراش التي دشنها صاحب الجلالة، ولذلك انخرط منذ انتخابه على رأس الحزب في خلق منظمات مهنية تؤمن بتخصص أهل الميدان، ولديها نظرة واقعية لإيجاد الحلول المناسبة وتطوير هذه القطاعات.
وأكد رئيس التجمعيين على أن أنه على الرغم من المشاريع الكبرى التي شهدها قطاع الصحة إلا أنه لا يزال يعاني من مشاكل في الحكامة ومشاكل تقنية تصعب من ولوج المواطنين للعلاج.

واستشهد عزيز أخنوش بشهادات مناضلي الحزب خلال الجولات الجهوية التي سبقت صياغة ” مسار الثقة ” والتي عبرت من خلالها الفئة المستجوبة عن رغبتها في أن يتم تحسين الخدمات التي يقدمها القطاع الصحي، وعن ضرورة معالجة المشاكل التي يعاني منها عدد من المغاربة في الولوج للعلاج، مؤكدا على أن إصلاح القطاع سيكون أولوية للحزب في المرحلة القادمة.

وأضاف أخنوش بأن الحزب قدم مجموعة من الحلول من أجل النهوض بالقطاع في ” مسار الثقة ” من بينها طبيب الأسرة الذي سيمكن من اختصار مسار العلاج، ومن دقة التتبع، عوض اللجوء للمستعجلات التي تعرف اكتظاظا دائما، بالإضافة لضرورة مراجعة نظام الراميد من أجل أن تصبح بطاقة إلكترونية فعالة.

ودافع عزيز أخنوش على الأطر الطبية المشتغلة بالقطاع، مشيرا إلى أنها تعمل لساعات أطول من الدوام المعتاد، ولا تدخر جهدا في سبيل خدمة المواطنين، مشيرا إلى أن من الضروري أن يصل عدد الأطباء بالمغرب للمعدل العالمي الذي تحدده المنظمة العالمية للصحة.

رئيس التجمعيين ختم حديثه بالتأكيد على أن المشكل لا يوجد في القطاع العام والخاص، وإنما هو متعلق بالإمكانيات التي يجب أن تخصص للقطاع وتنفيذ حكامة ناجعة تمكن من حسن تدبير الموارد.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

تعليق واحد

  1. احمد

    في 21:54

    الشعب يريد ان تكفوا من استغبائه واتركوا الحملات الانتخابية حتى يحين موعدها وحينداك سمعوا للشعب اكاديبكم .والشعب يريد ايضا ان تكفوا ايديكم عن المال العام ففي السابق كانت هناك فتات يقتات بها الشعب اما الان حتى تلك الفتات اصبحت تسخر في حملاتكم الانتخابية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

توقيف راق مغربي كعروف رفقة فتاتين في حالة غير طبيعية

ذكرت مصادر محلية، أن عناصر الدرك الملكي بالقنيطرة، أحالت يومه الأحد 25 غشت الجاري، ، شخصا …