جمعية “ثافرا”: معتقلان من “حراك الريف” يخيطان فمهمها

3
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ الرباط

قالت جمعية “ثافرا” للوفاء والتضامن لعائلات معتقلي حراك الريف، إن المعتقلين “إسماعيل الغلبزوري “و”عبد الحق الفحصي”، خاطا فمهما احتجاجا على الإهمال الطبي الذي يطالهما داخل سجن “بوركايز” بفاس وعلى حرمانهما من المطبخ.

وأضافت الجمعية في بلاغ صادر عنها، أنه خلال تواصلها مع عائلة المعتقلين والمجلس الوطني لحقوق الإنسان مركزيا وعلى مستوى اللجنة الجهوية بفاس، تبين بأن المعتقلين السابقي الذكر، أحدهما خاط فمه والآخر كان قد شرع في ذلك، احتجاجا على تعرضهم للإهمال الطبي داخل سجن “بوركايز” بفاس.

وأشارت ذات الجهة أنه بتنسيق بين المجلس الوطني لحقوق الإنسان والمندوبية العامة لإدارة السجون، تم نقل المعتقل “عبد الحق الفحصي” إلى مستشفى خارج السجن لتشخيص مرضه وإجراء التحاليل اللازمة، كما تم عرض “إسماعيل الغلبزوري” على طبيب السجن وتحديد موعد قريب لعرضه على طبيب خارج السجن، مع وعدهما بالاستجابة لمطالبهما المرتبطة بوضعيتهما من داخل السجن.

وطالبت الجمعية من المندوبية العامة لإدارة السجون بالاستجابة لمطالب المعتقلين وتجميعهم في سجن قريب من عائلاتهم.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

3 تعليقات

  1. Morocco

    في 19:35

    التطبيب في السجن حق مشروع،لكن يجب أن يكون بأدب وحسن سيرة السجين، وأي سجين يتمرد أو يصرخ دون داعي يحب معاقبته ،وطبعا العقاب لن يكون بمساج أو عطلة في هاواي، العقاب يكون بتشديد المعاناة لأنه في السجن،
    اما بالنسبة لخياطة الفم فأنهم أحرار وهم من قاموا بذلك ولا مسؤولية للدولة في ذلك

  2. مجرم سابق

    في 19:47

    ابتداءا من يوم غد سيخيط جميع مجرمي السجون بالمغرب من اجل تقريبهم من ذويهم وتوفير الانترنيت لهم وفتح قاعات مكيفة خلال شهر غشت ثم تغيير السكاكين البلاستيكية بالحديد…

  3. ولد حميدو

    في 02:55

    هل احضرا الخياط او الخراز ليخيط لهما فمهما
    هده الامور لا اثق بها فبامكان ان يلصق احد الخيط على شفتيه و يضع عليه لصقة سبيسيال و ستظهر بانها مخيطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

السيبة…سيدة تهين عناصر للدرك الملكي بالبيضاء بعد خرقها للقانون

هبة بريس – الدار البيضاء يروج شريط فيديو على موقع اليوتيب ومواقع التواصل الاجتماعي ل…