بن شماس يحيل ”بنعزوز“ على لجنة التحكيم ويجمد وضعيته كرئيس للفريق البرلماني

هبة بريس – الرباط

قرر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، حكيم بن شماس، إحالة القيادي بحزب الجرار عزيز بنعزوز على لجنة التحكيم والأخلاقيات، مع تجميد وضعيته كرئيس للفريق البرلماني بمجلس المستشارين إلى حين إستكمال المسطرة القانونية المنصوص عليها في النظامين الأساسي والداخلي للحزب.

وحسب ما كشف عنه بلاغ صحفي، نشر على الموقع الرسمي للحزب، فإن ”وبناء على مقتضيات المادة 39 (الفقرة الثانية) من النظام الأساسي لحزب الأصالة والمعاصرة؛ وعلى مقتضيات الفقرة الأخيرة من المادة 59 من النظام الداخلي التي تجيز للأمين العام “اللجوء إلى لجنة التحكيم والأخلاقيات للاستشارة أو إجراء تحقيق أو تحري في أي موضوع أو شكاية تهم مصداقية الحزب وسمعته ومصالحه”؛“.

وأضاف بلاغ الحزب، بالقول :”وبعد مشاورات مع أعضاء من فريقنا البرلماني بمجلس المستشارين؛ تقرر إحالة السيد عزيز بنعزوز على لجنة التحكيم والأخلاقيات ، وتجميد وضعيته كرئيس للفريق البرلماني بمجلس المستشارين إلى حين إستكمال المسطرة القانونية المنصوص عليها في النظامين الأساسي والداخلي لحزب الأصالة والمعاصرة“.

هذا وجاء قرار حكيم بن شماس، بعد ترأسه زوال اليوم الأحد 02 يونيو اجتماعاً للمكتب الفيدرالي للحزب بمدينة فاس ، بعد قرار سحب تفويض رئاسة المكتب من القيادي محمد الحموتي .

الإجتماع يأتي من أجل تقييم مجريات وتداعيات اجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر وللنظر في الوضعية التنظيمية للجرار على مستوى الجهات ، حيث كان بنشماس قد أقدم على سحب تفويض رئاسة المجلس الفيدرالي من محمد الحموتي لوقوف هذا الأخير رفقة قياديين آخرين من الحزب وراء حملة الإطاحة ببنشماس من الأمانة العامة للحزب .

وكان حكيم بنشماس الأمين العام لحزب الاصالة والمعاصرة قد اعترف بأن الحزب يعيش أزمة قائلا “الحزب يعيش حقا أزمة ولايمكن أن نغطي الشمس بالغربال ” حسب تعبيره ، قبل أن يستدرك بالقول أن الأصالة والمعاصرة قادر على تخطي هذه الظرفية .

وأضاف بنشماس خلال لقاء تواصلي جمعه بمناضلي ومناضلات الحزب بمدينة تطوان أن الحزب سيتمكن من تجاوز ما وصفه بالامتحان وأن قيادة الحزب مصممة على المضي في توطيد قواعد الشرعية والقانون الذي يؤطر الجميع، مضيفا أن الحزب “قشابتو واسعة” ويسع الجميع من منطلق التعدد والتنوع .

وأردف بنشماس أن ما يعيشه حزب “الجرار” يكتسي جوانب إيجابية وسلبية في نفس الوقت لأنه بصدد مرحلة مخاض ستتوج بانبعاث جديد ، قائلا :” ميمكنش يكون عندنا الوجه نمشيو عند لمغاربة ونقنعوهوم بالإنخراط في العمل السياسي اذا مكنتش عندنا الشجاعة الاخلاقية والسياسية ونقولو بوجهنا نرفوع أننا أخطأنا في الكثير من المستويات ..مضيفا أن العبد خطاء ” .

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يريد ان يربط الخيول ويطلق الحمير.انها الفراجة والفانطازيا الحزبوية.انه ي النهاية المسخ في بلدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق