الأمن الجهوي بالرشيدية يوقف 4574 شخصا من ضمنهم متورطين في الاتجار بالبشر

سعيد وعشى + زايد جرو – الرشيدية

خلدت أسرة الأمن الوطني بولاية الامن الجهوي بالرشيدية يوم الخميس 17 ماي الجاري، الذكرى 63 لتأسيس المديرية العامة للأمن الوطني، في حفل ترأسه والي جهة درعة تافيلالت وعامل إقليم الرشيدية بوشعاب يحضيه بحضور رؤساء وممثلي المصالح العسكرية والقضائية و الإدارية والتربوية ومنتخبين وممثلي الهيئات السياسية والنقابية وفعاليات من المجتمع المدني وممثلين عن وسائل الإعلام وأطر وموظفي رجال الأمن الوطني بالرشيدية.

الاحتفال كان مناسبة لاستحضار التضحيات والمجهودات الدؤوبة لمختلف مكونات أسرة الأمن من اجل المحافظة على النظام العام وحماية المواطنين وممتلكاتهم كما تعد الذكرى مناسبة تجدد فيها اسرة الامن التأكيد على مواصلة اداء واجبها والتعبئة واليقظة من اجل مكافحة الجريمة بكل ما يلزم من حزم .

وفي كلمة لرئيس الأمن الجهوي بالرشيدية معاوية أموكان قال :” ففي مثل هذا اليوم من كل سنة تستحضر مؤسسة الأمن الوطني الدلالات العميقة لتأسيسها سنة 1956 على يد جلالة المغفور له محمد الخامس كرم الله مثواه كمظهر من مظاهر استكمال السيادة الوطنية وبناء الدولة الحديثة عقب الاستقلال والتي واصل ترسيخ دعائمها جلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحه ومن بعده وارث سره صاحب الجلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتمكين والذي ما فتئ يولي عنايته السامية لنساء ورجال الامن الوطني للنهوض بأوضاعهم المهنية والاجتماعية ”

وحسب ما أورده رئيس الأمن الجهوي معاوية أموكان في كلمته فقد تمكنت مكونات مصالح الامن الجهوي بالرشيدية بكل من المنطقة الاقليمية للأمن بميدلت ومفوضيات الشرطة بالريش وكلميمة وارفود والريصاني خلال السنة الامنية المنصرمة والممتدة من 16 ماي 2018 الى حدود يوم أمس الاربعاء 15 ماي الجاري في مجال زجر الجريمة بكل تمفصلاتها من معالجة ما مجموعه 5035 قضية من أصل 5559 بما فيها الماسة بالأشخاص والممتلكات والاخلاق العامة والماسة بالأمن العام وغيرها أي بنسبة نجاح بلغت 90.57 في المائة. كما تم إيقاف 4574 شخصا في حالة تلبس بجرائم مختلفة ووضع 2208 شخصا تحت الحراسة النظرية وقدم أمام العدالة ما مجموعه 4299 مشتبها فيه، كما تمكنت مصالح الامن الجهوي بالرشيدية من إيقاف 1761 شخصا مبحوثا عنه من اجل قضايا مختلفة ..”

وقال رئيس الامن الجهوي بالرشيدية في نفس الكلمة ان مصالح الامن الجهوي تمكنت من فك رموز العديد من القضايا المبهمة ومحاربة الجريمة بشتى انواعها والتي كانت موضوع بلاغات اعلامية للمديرية العامة للأمن الوطني والتي كان لأثرها وقع خاص داخل اوساط المجتمع المحلي والوطني ومنها ما يتعلق بجرائم الاتجار في البشر وجرائم النصب والاحتيال والابتزاز الجنسي وتموين عصابات اجرامية متخصصة في الشذوذ الجنسي والسرقة بالعنف ومحاربة المخدرات وحجز كميات وافرة منها الى جانب العمل على تنزيل مقتضيات مدونة السير .

وفي انفتاح المؤسسة الامنية على محيطها قال رئيس الامن الجهوي أنه” تم تنظيم عمليات للتحسيس في الوسط المدرسي خلال الموسم 2018 / 2019 استفاد منها ما مجموعه 25430 تلميذا وتلميذة ينتمون الى 95 مؤسسة تعليمية خاصة وعامة”.

وفي كلمة للمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي مصطفى الهاشمي عبر فيها عن شكره لرجال الامن على مساهمتهم الفعالة في التحسيس بمجموعة من السلوكيات السلبية في الوسط المدرسي كالعنف والسلامة الطرقية وخطورة التعاطي للتدخين والمخدرات والتحرش الجنسي والإجرام الالكتروني.. منوها في ذات الكلمة بالمجهودات المبذولة من طرف العناصر الامنية لحماية محيط المؤسسات التعليمية من خلال الدوريات المنتظمة التي تقوم بها لمحيط المؤسسات التعليمية لتطهريها من المتربصين الخارجين عن المنظومة التربوية كما تم الاشادة بنساء الامن الوطني وانخراطهن الى جانب الرحال في متعاون كامل من اجل المجتمع.

كم تم توشيح المنعم عليهم باوسمة ملكية، ويتعلق الأمر بضابط الشرطة الممتاز محمد العلوي المراني العامل بمفوضة الشرطة بمدينة أرفود، وضابط الأمن محمد بولعيد العامل بالامن الجهوي بالرشيدية، وضابط الأمن عبد الله قاسمي العامل بالمصلحة الإدارية بالامن الجهوي للرشيدية .

وفي نهاية هذه الاحتفال قامت عناصر مسرح الجريمة التابعين للمصلحة الجهوية للشرطة القضائية بتقديم عرض لسيناريو الإجراءات الامنية المتخذة في جريمة قتل .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق