أكادير : غرفة الصيد تائهة ..وانشقاقات تلوح في الافق

ع اللطيف بركة : هبة بريس

يقول المثل المغربي المشهور ” من الخيمة خرج أعوج ” هذا حال رئيس غرفة الصيد البحري الاطلسية الوسطى الذي جرى إنتخابه في ظروف غير عادية، وكان الجميع من أعضاء ومهنيين يعولون عليه في الاستمرار في المخطط الذي وضعته الغرفة في عهد رؤساءها السابقين.

مصادر كشفت للجريدة، ان الرئيس ومند انتخابه لم يعقد أي جمع عام، حيت كان من المقرر ان يعقد الجمع العام في شهر شتنبر الماضي، بقي الوضع على ما هو عليه، في وقت يعم إستياء من طريقة تدبيره وكذلك خروقات في تطبيق القانون الاساسي والداخلي للغرفة.

وأضافت مصادرنا ان الرئيس لا يعقد إجتماعات المكاتب وعدم دعوة الاعضاء بشكل القانوني ” الاستدعاءات” وبأن الاخير وفي الوقت الميت، يستدعي الاعضاء بمكالمات هاتفية.

ومن الامور المهمة التي تستدعي من جديد وزارة الصيد ترشيد الرئيس الجديد لوضع برنامج عمل للغرفة، فالغرفة أصبحت تائهة، في الوقت أن وزارة الصيد تبدل مجهودات كبيرة في تنفيد مخطط ” أليوتيس” لكن بشركاء حقيقيين قادرين على التحرك بنفس المجهود المبدول من الوزير.

ولعلى الملف الاخير المتعلق بطلب الزيادة في الكوطا من مصاييد الاخطبوط في عملية كانت ستدر على صاحب الطلب حوالي 450 مليون في وقت وجيز، عجل بوزارة الصيد الى رفض الطلب المذكور، والغاية طبعا حماية الثروة السمكية وكذلك التصدي لمهربي الاخطبوط الى الاراضي الموريتانية، كما سبق ل ” هبة بريس” في أعدادها السابقة ان كشفت مخطط لوبي في استنزاف الثروة السمكية عبر التهريب.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق