إستئنافية أسفي تخفف الحكم على فضيحة جماعة الكريمات‎

محمد ضاهر - هبة بريس

قضت محكمة الإستئناف بأسفي بتخفيض العقوبة الحبسية الصادرة، عن ابتدائية الصويرة في حق نائب رئيس الجماعة الترابية الكريمات، و ابن مقاول، إلى ثلاثة أشهر نافذة في حق المتهم الأول، وشهرين نافدة في حق الضنين الثاني، بتهمة الارتشاء و الابتزاز وخيانة الأمانة.

وكانت الهيئة الابتدائية لمحكمة الصويرة، قد أدانت المتهمان من أجل المنسوب إليهما، في أطوار المحاكمة في حالة اعتقال، وعاقبت المستشار بسنتين نافذة، والذي يعتبر موظفا بأسرة التعليم، والآخر بسنة واحدة نافذة.

وتعود وقائع النازلة، بعد انتشار شريط فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، يظهر نائب رئيس جماعة الكريمات من داخل سيارة، يتسلم مبلغ مالي من ابن المقاول، المتعهد بصفقة عمومية بنفس الجماعة الترابية، محدثا أيها بأنه سوف يتكلف بتسوية كل العراقيل التي يختلقها رئيس المجلس وخليفة القائد وأعوان السلطة، كما أنه أشار في كلامه الموجه إلى ابن المقاول، بأنه يتزعم حملة رفقة أغلبية أعضاء المجلس، من أجل إقالة الرئيس في دورة شهر أكتوبر الفارط، وهي الظرفية التي نشر فيها شريط الفيديو المثير للجدل، عبر تقنية اليوتوب، الصادر من رقم هاتفي مجهول

وجاء في اعترافات ابن المقاول، في محاضر الدرك الملكي، وما راج أمام المحكمة، بأنه صور الفيديو بإيعاز من رئيس المجلس، وسلمه التسجيل، مدمج في شريحة مفتاح الحاسوب منذ عدة شهور

وفي نفس السياق، علم أن عامل إقليم الصويرة، قد أصدر قرار عاملي، بتوقيف مهام رئيس جماعة الكريمات، وتقدم العامل عادل الملكي في نفس الوقت، بدعوى استعجالية، إلى المحكمة الإدارية بمراكش، يرمي مقالها الافتتاحي، إلى عزل الرئيس، وإعادة انتخاب المجلس المسير للجماعة الترابية الكريمات، الواقعة على بعد 52 كلم عن مدينة الصويرة، عبر طريق مراكش.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق