الزيادة عشر دراهم في سعر البوطا.. هل ستؤثر على القدرة الشرائية للمغاربة؟

هبة بريس ـ الدار البيضاء

أعلنت وزارة الاقتصاد والمالية أن قرار رفع الدعم تدريجيا عن أسعار بعض المواد المدعمة كغاز البوتان سيدخل حيز التنفيذ بداية من يومه الاثنين 20 مايو 2024

و سيتم في المرحلة الأولى إقرار زيادة بقيمة درهمين و نصف بالنسبة لقنينة غاز البوتان من فئة 3 كيلوغرامات، و زيادة عشرة دراهم لقنينة غاز البوتان من فئة 10 كيلوغرامات.

هاته الزيادة وفق الحكومة لم تأت بشكل مفاجئ و إنما في ظل إصلاحات جذرية همت بالأساس دعم الفئات المستهدفة ماديا بشكل شهري و كذلك في ظل رفع الأجور بالقطاعين العام و الخاص.

و حسب ما قدمته الحكومة من معطيات، فقد تم استفادة 3,6 مليون أسرة إلى غاية أبريل الماضي من برنامج الدعم الاجتماعي المباشر، كما تم تعميم التغطية الصحية لأكثر من 4,2 مليون أسرة و التي تستفيد من برنامج أمو-تضامن، كما أن 330 ألف أسرة استفادت من برنامج دعم السكن على مدى 3 سنوات.

أما فيما يخص الأجور، فقد تم وفق الحكومة دائما رفع أجور الموظفين والأجراء في القطاعين العام والخاص، برسم جولة أبريل 2024 من الحوار الاجتماعي، ما سيساهم في رفع القدرة الشرائية لأكثر من 4 ملايين أسرة إضافية.

في ظل كل هاته البرامج، كان لا بد من الشروع في إصلاح صندوق المقاصة الذي يثقل كاهل ميزانية الدولة، و يرهنها في مصاريف ثبت أنها لا توجه بالأساس للفئات الهشة حيث ظهر بما لا يدع مجالا للشك أن دعم صندوق المقاصة بشكله الحالي لا يستفيد منه المواطن البسيط بالشكل الأمثل و إنما الذي يستفيد منه هم أغنياء الوطن.

زيادة عشر درهم في سعر “البوطا الكبيرة” و درهمين ونصف في سعر “البوطا الصغيرة”، خلق نقاشا على مواقع التواصل الاجتماعي، بين من يعتبره ضربا للقدرة الشرائية للمغاربة و بين من يؤكد على نجاعته في ظل الدعم المالي المباشر الذي باتت تستفيد منه الأسر المسجلة في السجل الوطني و الاجتماعي، فما رأيكم أنتم متابعي هبة بريس بخصوص هذا الموضوع؟

 

مقالات ذات صلة

‫28 تعليقات

  1. مع هد الحكومة غير الزيادة و الفقر و البطالة و الغاني ازيد غناءا و الفقير يزيد فقرا لاحولا و لا قوة الا بالله العالي العظيم الله يخد فيهم الحق .

    2
    1
  2. تبا لكم الى يوم الدين لو زادها حزب العدالة والتنمية لفجرتم الارض صراخا ولكن اصحاب الزرقات باع الضمائر وشتروها بدراهم معدودات.

  3. الحكومة تقول انها قامت برفع الاجور في القطاعين العام والخاص وقدمت دعم الأسر الفقيرة….جميل جدا ولكنها تناست الاشخاص الذين آمنوا حياتهم في خدمة هذا الوطن ألا وهو المتقاعد….لم يستفيد من أي زيادة ومنذ سنوات خلت….واش ماشي مواطن مغربي….؟؟؟؟او صافي انتهت صلاحيته…..؟؟؟؟؟؟

  4. نار الاسعار ستحرق المواطنين تدريجيا.وسيجد الكثير من الناس أنفسهم في وضعية هشاشة لا الزيادة في سعر الغاز سيؤدي حتما الى إرتفاع أسعار كل المواد التي يعتمد انتاجها على الغاز.من الان اتخيل كيف ستصبح تلك الأسعار عندما يرتفع سعر البوطة بنسبة 200 في المائة.لك الله يا مواطن: لا الزيادات الأخيرة في الأجور ولا دريهمات الدعم ستنفع.

  5. الزيادة في سعر قنينة الغاز ستؤدي الى ارتفاع أسعار كل المنتجات التي يعتمد انتاجها على الغاز.وهذا يعني ضرب جديد للقدرة الشرائية وتفقير لشرائح كبيرة من المجتمع فلا دريهمات الدعم الاجتماعي ولا الزيادات الأخيرة في الأجور ستنفع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى