رمضان والدقائق الأخيرة.. سحرٌ وشعودةٌ وتسخيناتٌ لمُعاقرة الخمور

محمد منفلوطي_هبة بريس

من الناس من يعبدون الله على حرف خلال شهر رمضان، فتراهم يعمرون المساجد، ويتلون كتاب الله ليلا ونهارا وبالأسحار، لكن وبمجرد ما أن تطوى صفحة شهر هذا الشهر الفضيل، حتى تراهم يهجرون بيوت الرحمن ويعودون لعاداتهم القديمة، حيث الخمور والفجور وممارسة طقوس الشياطين من شعودة وسحر وغيرها…

فبعد أن يقبل شهر رمضان على الرحيل، حتى تدب الحركة وتسرح وتمرح بين صفوف من ظلوا لشهر كامل صائمين وقائمين وممتنعين عن فعل المنكرات وشرب الخمر والسهرات، كما تنشط بعض الدكاكين المختصة في عرض مختلف ” الخزعبلات” المتعلقة بطقوس السحر والشعودة، فتفتح أبوابها في وجه مرتاديها من النساء وحتى من بعض أشباه الرجال للظفر بنصيبهم من طقوس السحر والشعودة، لإعداد وصفات متعددة الاختصاصات جاهزة للاستعمال في هذا الميدان الغريب الذي ينم عن غياب للوازع الديني والأخلاقي، ضمن طقوس غريبة ساهم في انتشارها تفشي الجهل والأمية والظروف المادية والاجتماعية القاسية للعديد من الأسر، فيما يسابق البعض الآخر من لاقتناء قارورات الخمر استعدادا للسهر والاحتفالات بانتهاء رمضان على وقع العودة إلى زمن ما قبل هذا الشهر الفضيل..

ليلة الـــــــــقدر خير من ألف شـــــــــهر

فإذا كان البعض ينتظر قدوم ليلة القدر بشغف ديني كبير للتعبد والقيام بعدّة طقوس وشعائر طوال الليل لعل أبواب السماء تُفتح لهم فتُتقبّل أدعيتهم وتضرّعاتهم إلى الخالق، لاعتقادهم بأنها تصادف ليلة القدر، فإن البعض الآخر منهم يستثمر البركة العظيمة لهذه الليلة في الاتجاه المعاكس، حيث يمارس خلالها طقوسا سحرية غريبة يحرص على تنفيذها في هذه الليلة بالضبط، لاعتقاده بأنها ليلة مصيرية في حياة الإنسان، فيها يتحدد مصيره ورزقه ويستمر إلى غاية نفس الليلة من العام القادم.

ففي هذه الليلة المباركة تستغل بعض النساء المناسبة لممارسة أعمال الشعوذة والسحر، اعتقادا منهن أن لها مفعول قوي وفعال يدوم حتى حلول السنة الموالية، فتتهافت بعض النسوة سامحهن الله من مختلف المستويات الاجتماعية، لتصديق كلام الدجالين، وما يزيد تفشي الشعوذة والاعتقاد بالخزعبلات في أي مجتمع انتشار الجهل وغياب الوازع الديني لدى هؤلاء، وحتى نكون منصفين، فإن هذا النوع من الممارسات ليس حكرا على الأميات والفئات الفقيرة، بل حتى الفئات المتعلمة تتعاطي بدورها للسحر وأمور الشعودة، فحسب بعض الاعتقادات الراسخة لدى بعض النساء فالروائح التي تفوح من هذه الوصفات هي التي تذهب الشياطين و تقضي على الجن من المنزل لأنه خلال شهر رمضان تختفي الشياطين والجن نهائيا، لتعود أثناء ليلة القدر….

تفشي الظاهرة في غياب تدخل اجرائي

ففي غياب تدخل صارم للسلطة المختصة يستمر هذا الوضع، بالرغم من تسجيل حالات عدة من النصب والاحتيال الذي يمارسه المشعوذون على زبنائهم، بل وتسجل في بعض الأحيان حالات وفاة إثر طقوس الصرع الذي يمارسها الفقهاء على رواده، ليبقى الوضع على ما هو عليه، لأسباب لا يعلمها سوى رب الناس.

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. قال عالم الاجتماع ابن خلدون في كتابه المقدمة .المجتمع المتدين مجتمع منافق.
    ومن خلال الملاحظة والمعاملات لهؤلاء المتدينين انهم منافقين وغشاشين وحاقدين وكدابين
    الا من رحم ربهم.
    لابد من اعادة ادماج هؤلاء القوم في مجتمع صادق ومنفتح ومتطور وحداثي.
    واش فهمتو ولا لا…..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى