المغرب يفوز بجائزة WSA الأممية عن مشروع تكنولوجي

فاز المغرب بجائزة القمة العالمية لمشاريع التكنولوجيا التي تمنحها الأمم المتحدة، ومن المنتظر أن يجري تسليم المغرب لجائزة World Summit Award المرموقة في الشيلي شهر أبريل المقبل.

وتكافىء جوائز WSA مشاريع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي لها تأثير إيجابي على المجتمع على المستوى المحلي. وبدأت الجائزة عام 2003، في إطار القمة العالمية للأمم المتحدة حول مجتمع المعلومات.

وانتزع المغرب الجائزة الأولى عن مشروع T3 وهي التكنولوجيا الرقمادية، لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، التي جرى استعمالها في رقمنة شهادات الباكلوريا.

وهي مفهوم تكنولوجي جديد، عبارة عن براءة اختراع وطنية مغربية تسمى “la Phygitalisation des documents”، بمعنى أن الدبلوم المحصل عليه ليس شهادة ورقية فقط أو رقمية فقط بل شهادة تجمع بينهما Physique et digital.

ومكنت رقمنة البكالوريا أولا من تقليص المدة الزمنية التي تستغرقها عملية الإمضاء خصوصا في المدن الكبرى مثل الدار البيضاء، والتي تتوفر على أكثر من 60 ألف دبلوم بكالوريا يجب إمضاؤه وتسليمه للتلاميذ من أجل الالتحاق بمؤسسات التعليم العالي في الآجال المطلوبة، وهي عملية ليست سهلة ما كان يتسبب في صعوبات تعيق ولوج التلاميذ إلى المعهد أو الجامعة التي تناسبهم.

كما تمكن البكالوريا الرقمية، بالإضافة إلى شهادة البكالوريا الورقية التي تكون بدورها متطورة، من التعرف أكثر على مسار الطالب وإدماج كافة الشهادات التي تحصّل عليها في مشواره الأكاديمي ومؤهلاته في الصيغة الرقمية، بمعنى ستصبح لديه منصة رقمية خاصة به تشمل جميع المعلومات المتعلقة به والتي يمكنه استعمالها داخل أو خارج أرض الوطن.

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. ومن المنتظر أن يجري تسليم المغرب لجائزة World Summit Award المرموقة في الشيلي شهر أبريل المقبل

  2. تكافىء جوائز WSA مشاريع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي لها تأثير إيجابي على المجتمع على المستوى المحلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى