لبحث قضايا الهجرة والأمن.. وزيرة الداخلية الألمانية تزور المغرب

ينتظر أن تحل وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر، يومه الاثنين، بالمغرب.

وتصل الوزيرة نانسي فيزر، اليوم الرباط، مصحوبة بمفوض الحكومة الفدرالية المكلف بالهجرة واللجوء يواخيم ستامب.

ومن المرتقب أن يلتقي المسؤولان الألمانيان بوزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ومسؤولين آخرين، لبحث قضايا الهجرة والتعاون الأمني.

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. الهجرة ليست الحل الحل في أجاد نوع من الكرامة والعدالة الاجتماعية في البلد الأصلي شوارع اروبا بصفة عامة بها آلاف المهاجرين الغير الشرعيين ينامون في الشوارع ادا الحل في البلد الأصلي زد على دلك ان اروبا بصفة عامة تعيش أزمة اقتصادية واصبحت جميع الاحزاب السياسية ضد المهاجرين الشرعيين الغير الشرعيين وحتى الاربيون من أصول عربية وأفريقيا رغم انهم يعيشون باروبا مند عشرات السنين وحتى من ازداد بها

  2. إنها تزور المغرب لفتح مركز للمهاجرين الغير الشرعيين بالمغرب حيث أن حكومة اخنوش الخائنة ستبيع المغرب ليصبح مزبلة المهاجرين الغير الشرعيين الذين سيتم ترحيلهم من المانيا صوب المغرب و ليس فقط الحراكة المغاربة و إنما السوريين و من جميع الجنسيات و هذا كلام من مصدر موثوق، المغرب اجتماعيا على حافة الانهيار و مع هذا المخطط اقول اللهم اخرجنا منه سالمين

  3. ماقاله المعلق الأخير غير صحيح لأن أوربا محتاجة إلى اليد العاملة من أجل استدامة تشغيل المعامل الصناعية والفلاح وكدالك العناية بالشخاص في دار العجزة المغرب ولله الحمد في الطريق الصحيح رويدا رويدا ولا عاش من خانه أيها الفاشلين والحاقدين

  4. ما قاله المعلق قبل الاخير صحيح و سمعته من سياسيين و ما قاله المعلق الاخير مصطفى فهو من اصحاب 200 درهم لي جابو لينا حزب الشخص الذي اقسم انه سيربي المغاربة و صحاب العام زين ، الله الوطن الملك، عاش الملك و عاش الوطن ولا عاش الفاسدين الخائنين لله و للوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى