بوريطة يغيب عن اجتماع “المنقوش”بليبيا .. غياب بدلالات ورسائل

هبة بريس

قال برلمانيون ليبيون، اليوم الاثنين، إن “عدم حضور وزراء الخارجية العرب للاجتماع التشاوري، الذي دعت له وزيرة الخارجية بحكومة الدبيبة، نجلاء المنقوش، التي سحب البرلمان الليبي الثقة منها، يحمل رسائل هامة”.

ويرى البرلمانيون أن مواقف الوزراء الذين لم يشاركوا الاجتماع كانت “إيجابية”، في ظل الانقسام الحاصل في ليبيا، بين حكومة سحب منها البرلمان الثقة، لكنها تسيطر على العاصمة طرابلس ويتعامل معها المجتمع الدولي، وأخرى كلّفها البرلمان لكنها لم تستطع مباشرة مهامها من العاصمة.

وغاب وزراء كل الدول المؤثرة في المنطقة العربية عن الاجتماع، وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، ومصر، والبحرين، والمغرب، والعراق، والأردن، وسلطنة عمان، فيما شارك وزير الخارجية الجزائري والتونسي فقط على المستوى الوزاري.

وقالت وزيرة الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية الليبية، نجلاء المنقوش، إن الجامعة العربية “عجزت” عن تحقيق “أقل مستويات التضامن” مع بلادها.

جاء ذلك في تغريدة نشرتها، مساء أمس الأحد، على حسابها في “تويتر”، في ختام الجلسة الافتتاحية لأعمال الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب في طرابلس.

.وبعد الغياب ؛ وجّه رئيس الحكومة الليبية المكلفة من مجلس النواب، فتحي باشاغا، أمس الأحد، رسالة شكر إلى الدول العربية والإسلامية والجامعة العربية.

وأشاد باشاغا، عبر حسابه على “تويتر”، “بامتناع هذه الدول عن المشاركة في المسرحية التي حاولت الحكومة المنتهية الولاية تسويقها، للادعاء بأنها الجهة المعترف بها دولياً (الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب في طرابلس)”،

داعيا في نفس الوقت “الأشقاء العرب لدعم وحدة البلاد والمصالحة بين الليبيين ودعم التسوية الليبية-الليبية التي ستدفع إلى وجود سلطة منتخبة تمثل إرادة الشعب الليبي”.

ما رأيك؟
المجموع 20 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. اينما حلوا تحل المشاكل والازمات الكل يعرفونهم.حضروا رغم عدم حضور وزراء خارجية الدول العربية المؤثرة فقط الوسخ الذي دخل بين الاظافر من حضروا رغم سحب الثقة من هاته الوزيرة.

    1
    1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق