المغرب يصوت على قرار إدانة ضم روسيا لمناطق أوكرانية

صوت المغرب مساء أمس الأربعاء، على قرار إدانة ضم روسيا لمناطق أوكرانية.

وصوت المغرب على قرار الإدانة إلى جانب 142 دولة، فيما عارضته 5 دول وهي بيلاروس، وروسيا، وسوريا، نيكاراغوا، جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، بينما امتنعت 35 دولة عن التصويت من بينها الجزائر والصين والهند وجنوب أفريقيا وباكستان.

هذا وحسب نص القرار، فإن الإجراءات الروسية لا صحة لها بموجب القانون الدولي، ولا تشكل أساسا لأي تغيير في مركز هذه المناطق الأوكرانية.

كما يطالب القرار، روسيا بالتراجع فورا ومن دون قيد أو شرط عن قراريه في هذا الشأن وأن يسحب فورا وبشكل كامل وغير مشروط جميع قواته العسكرية من أراضي أوكرانيا الواقعة داخل حدودها المعترف بها دوليا.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. وكيف سيكون رد روسيا في التصويت عن قرار مجلس الامن المرتقب نهاية شهر اكتوبر الجاري? كان على المغرب ان يمتنع عن التصويت كما فعل من قبل.

  2. يجب علينا الاستعداد الاسوء الامم المتحدة لما يتبقى لها الا القليل و تفقد المصداقية ولم تخدم يوما ما الدول الضعيفة وبما ان الصراع اصبح بين الاقوياء هذا ما سيعجل باقبارها إلى الأبد ونرجع الى ما قبل 1918 القوي ياكل الضعيف بالمباشر لا داعي للتبيرير

  3. قرار ليس في محله
    كان الأجدر الغياب عن الحضور من أصله و ليس عدم التصويت
    و الله أعلم مذا يوجد خلف الكواليس

  4. آش دخلنا فهاد الصداع كامل؟ كان على ممثل المغرب وقت التصويت يدير راسو مزير بالبولة ولا الخ.ية ولا التقية. ديوها فسوق راسكم و اهتموا غي بمشاكلكم لي ماعندها حدود. خوفي على المغرب من شي انتقام روسي بيد أحد الأعداء.
    الله يدير الخير.

  5. السياسة كلها مصالح وربما المغرب يعرف أين تكمن مصلحته.
    روسيا تريد من يصوت لصالحها وليس الامتناع.

  6. هو الأول المعرب لا يمكنه أحد قرار من عنده لمادا لأن فى كتابه الدستور الحديد الدى ينص على القرآن الكريم المبنيه على السنه النبويه الإستعال بصمير كمى أوصى بها الله ينصروا أن كل دوله عندها حق فى التحاره والصناعه الحره والمعرب مملكه تحمعها علاقه ثنائيه وطيده حيده فى مكافحه الإرهاب والتطرف لمحلس ولايه الأمن للمراقبه التراب الوطنى وتصديها لأكرانيا الراعيه الداعمه للإرهاب لحبهه البوليزاريو مفهومه وواصحه بالمعنى بكل صعوبه كمحاميه بهيئه دوله لعمليه العلميه السريه المهمه المستمره المستحيله لوسط الميدان أرحب بهدا القرار هن نساء دوله المعيّنه مريا حنسيه علويه فوق السلطه والسياده الإتصالات

  7. تصويت المغرب باذانة روسيا لضمها مناطق أوكرانية ستكون له تبعات مزعجة وغير مريحة على قضيتنا الوطنية الأولى الصحراء المغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى