بالتمر والحليب والورود.. القنصلية العامة ب”إشبيلية” تستقبل الأسود

هبة بريس _ يسير الإيحيائي

حل المنتخب الوطني المغربي مساء اليوم السبت في حدود الساعة الخامسة والنصف بالتوقيت المحلي بمطار “إشبيلية” الإسباني بعدما حقق فوزا مستحقا ضد نظيره التشيلي في إطار المقابلات التحضيرية التي يجريها أسود الأطلس قبيل الإلتحاق بدولة قطر للمشاركة في نهائيات كأس العالم، حيث أفرزت القرعة عن مواجهات نارية للمنتخب الوطني أهمها ضد المنتخب البلجيكي.

وكانت القنصلية العامة ب “إشبيلية” قد خصصت إستقبالا رائعا لأسود الأطلس بالمطار فور نزولهم من الطائرة، أذ سهر على تأمين حفل الإستقبال القنصل العام ” سيدي سيدي أباه” يرافقه طاقم مهم من الموظفين الذين سهروا بدورهم على مرافقة البعثة الرياضية المغربية إلى الحافلة ثم إلى مقر إقامتهم بالفندق.

وقام القنصل العام ل”إشبيلية” باتصالات مكثفة مع السلطات الإسبانية وأهمها مسؤولي الحرس المدني والشرطة الوطنية لخفر حافلة المنتخب الوطني التي وصلت إلى الفندق لتجد في إنتظارها أعدادا غفيرة من ابناء الجالية المغربية قادمة من مختلف مناطق المدينة وضواحيها خصيصا لتحية اللاعبين والمدرب بعد الأداء المرموق الذي ميز مباراة يوم الجمعة.

ووجدث البعثة الرياضية في إنتظارها إستقبالا من نوع آخر داخل الفندق تمثل في العزف على آلة  الهجهوج  مقاطع فنية أصيلة مستلهمة من الثراث المغربي إضافة تقديم باقات من الورود من طرف طفلة صنعت بدورها الحدث في هذا الإستقبال ، إضافة إلى التمر والحليب الذي تذوقه كل أفراد الطاقم الرياضي دون إستثناء.

هذا وتبقى الإشارة ان أعضاء المنتخب الوطني المغربي أعربوا عن شكرهم الجزيل للقنصل العام “سيدي سيدي أباه” الذي خصص لهم هذا الإستقبال و على الدعم الكامل لبعثة المغرب التي ينتظر منها ان تحقق نتائج إيجابية في نهائيات قطر تحت إشراف الإطار الوطني “وليد الركراكي”.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ثقافة الاستقبال التي يقوم بها المغاربة تركت أثرا ايجابيا لدى باقي دول العالم حتى أنه سيصبح معتمدا عند كل محبيه بالرغم من أنها دول أجنبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق