بسبب الاعتداء على “منتخب الناشئين”.. “ماتقيش ولدي” تراسل الفيفا

هبة بريس

بسبب الاعتداء الهمجي والوحشي الذي تعرض له عناصر منتخب الناشئين بالجزائر في نهائي كأس العرب، راسلت منظمة “ماتقيش ولدي” رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جياني إنفانتينو.

المنظمة، طالبت من خلال مراسلتها “الفيفا”، بفتح تحقيق معمق حول“الاعتداء الدنيء الذي تعرض له لاعبو المنتخب المغربي تحت سن 17 سنة من طرف العشرات من الجماهير الجزائرية البالغة خلال المباراة النهائية لكأس العرب الـمنظم من طرف دولة الجزائر.

وأكدت الـمنظمة على ضرورة اتخاذ إجراءات ضد الاتحاد الجزائري لكرة القدم و إنصاف اللاعبين القاصرين الذين عانوا الأمرين خلال هذا الاعتداء، مطالبة بفتح تحقيق معمق في هذا الحادث واتخاذ القرار الصحيح ضد الاتحاد الجزائري لكرة القدم بسبب هذا الاعتداء والذي أضر بشكل واضح بالقيم العظيمة لكرة القدم و وضع حياة اللاعبين في خطر كبير.

ما رأيك؟
المجموع 22 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هذه مهزلة وكارثة البطولة العربية غير منضوية تحت الفيفا بل تحت الاتحاد العربي لكرة القدم وبالتالي فهي غير مختصة وزيادة على هذا هذه الجمعية هي أصلا مختصة في حماية مؤخرة الاطفال المغاربة من الاعتداءات الجنسية ولا علاقة لها بالشغب في الملاعب فهناك الجامعة الملكية لكرة القدم
    اعتقد اني اسمع قهقة على الحدود الشرقية من هذا الجهل المركب

  2. نريد من جمعية متقيش ولدي أن توجه رسالة مستعجلة لوزير التربية الوطنية و وزير الداخلية حول المضامين البورنوغرافية التي تتضمنها بعض المقررات المعتمدة في بعض المدارس الخاصة و التي تهدد الأمن الروحي و التربوي لأطفالنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق