هل عنف براد بيت زوجته السابقة أنجلينا جولي؟

نجلاء مزيان

فجرت صحيفة “ماركا” الإسبانية قنبلة من العيار الثقيل، حيث كشفت عبر تقرير أن مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI كان على وشك إلقاء القبض على براد بيت، وذلك على إثر تعنيفه لأنجيلينا جولي سنة 2016 على متن طائرته الخاصة.

و كشف ذات التقرير، أن براد بيت كان مخموراً وقت الحادثة، حيث أصبح مسيئاً وعدوانياً بشكل مفرط تجاه أنجلينا.

و أضاف أن أنجلينا جولي تقدمت ببلاغ رسمي بالواقعة، حيث تم إخلاء سبيل براد بيت عقب التحقيق وفق ما ذكرت صحيفة “ذا غارديان” في تقرير لها عام 2016.

و بعد تبرئة إدارة مقاطعة لوس أنجلوس لبراد بيت، بخمسة أيام، تقدمت أنجيلينا جولي بطلب الطلاق.

أما تفاصيل الحادث الذي كان سبباً في طلب أنجلينا الطلاق من براد بيت، فقد كان الأخير يشرب الكحول حين أخد زوجته السابقة أنجلينا إلى الجزء الخلفي من الطائرة.

تقول جولي إنه أمسك بكتفيها وهزها بشكل عنيف، بينما كان يصرخ ويشتمها ويتفوه بأمور مسيئة عنها، حيث أصيبت بجروح وثقتها بالصور آنذاك.

و في سياق متصل، لا يزال بيت ينفي ما كشفته أنجلينا عن هذه الحادثة، بينما لا تزال الأخيرة تطلب تفسيراً حول سبب عدم اعتقاله على ما فعله بها.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق