“عضات” كلاب ضالة تقتل سائحة فرنسية بجماعة العركوب

هبة بريس

افادت السلطات المحلية لإقليم وادي الذهب أن مواطنة أجنبية من جنسية فرنسية، تبلغ من العمر حوالي 44 سنة، لقيت مصرعها أمس الثلاثاء 16 غشت 2022، بجماعة العركوب، متأثرة بإصاباتها جراء عضات مجموعة من الكلاب الضالة.

وحسب المعطيات الأولية، فقد حلت المواطنة الفرنسية في زيارة سياحية لمدينة الداخلة، في نفس اليوم، حيث نزلت بوحدة فندقية بجماعة العركوب، قبل أن تتعرض لهجوم من قبل مجموعة من الكلاب الضالة حين قيامها بجولة على الأقدام بعيدا عن الفندق.

هذا وقد تم فتح بحث من قبل مصالح الدرك الملكي تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذا الحادث.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. أشياء بسيطةيتم تجاهلها كالكلاب الضالة والأزبال وعدم إصلاح بعض المرافق كأرصفة الشوارع، وجود هذه السلبيات تعطي إنطباعا سيئاعن المدينة وبالتبعيةعن المغرب، كيف نفسر بأن المدينة المغربية الداخلة جميلة وتعرف نموا إقتصاديا وإجتماعيا في وقت تعج بالكلاب الضالة قتلت سائحة.

  2. مارأي المدافعين عن الحيوانات الضالة التي عادت تخيف المواطن ليل نهار؟ حياة إنسان= حياة حيوان. فلماذا لا يتطوع المدافعون عن الحيوانات الضالة لتجميعهم في منازلهم أو التكلف بهم في أماكن محروسة ليجد المواطن البسيط من يحاسب في حالة إيدائه؟

  3. انها معضلة كبيرة. اشتغل في حي يعتبر راقي ( مدار روموندي) هناك ثلاثة كلاب ضالة تخيفنا جميعا. وًاسكن في حي الماز لا يمكننا الخروج في الصباح الباكر او في الليل خوفا من الكلاب الضالة. اتصلت شخصيا بجماعة ولاد عزوز قالوا لي لا يمكننا التدخل. عندما نتدخل لقتل هذه الكلاب تقوم القيامة وياخذون صورنا لتشهير بنا. لهذا السبب الكلاب الضالة كل يوم ولا يمكننا الاستجمام بحسنا الجديد. نطلب من وزارة الداخلية ان تعطي اوامرها لتتعامل الجماعات بجد مع هذا المشكل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق