وزير خارجية الباراغواي يشيد بريادة المغرب الإقليمية والقارية

هبة بريس _ و م ع

أشاد وزير العلاقات الخارجية الباراغواياني، خوليو سيزار أريولا، بالريادة الإقليمية والقارية للمغرب، مسلطا الضوء على ثراء ثقافة المملكة وإشعاعها.

وأعرب أريولا، الذي كان يتحدث في حفل استقبال أقامته السفارة المغربية في الباراغواي بمناسبة اليوم العالمي لإفريقيا، عن “إعجابه بالمغرب وثقافته وريادته على المستويين الإقليمي والقاري”

وكان رئيس الدبلوماسية الباراغوايانية من بين كبار المسؤولين الذين شاركوا في هذا الاستقبال، الذي حضره أيضا وزير الصناعة والتجارة، لويس كاستيغليوني، ووزير الثقافة، روبن كابديفيا، ووزير المجلس الوطني للعلوم والتكنولوجيا إدواردو فيليبو ووزير العلاقات الخارجية الأسبق أنطونيو روفينيلي، بالإضافة إلى شخصيات أخرى تنتمي للمجالات الدبلوماسية والأكاديمية والاقتصادية والإعلامية والمجتمع المدني، بحسب بيان صحفي صادر عن السفارة المغربية.

وبهذه المناسبة، شدد كاستيغليوني على دور المغرب باعتباره “مهندس التحول في إفريقيا، بصفته المستثمر الرائد في القارة”. وقال إنه مقتنع بأنه بفضل المغرب البلد “الشقيق” الذي يعد بوابة الباراغواي نحو إفريقيا، ستتمكن بلاده من التموقع بقوة في هذه القارة

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق