النقابة الوطنية للصحافة تتضامن مع الزميل مصطفى وتطالب بفتح تحقيق

أصدر فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بالدار البيضاء، بلاغا تضامنيا مع الزميل مصطفى أبو العلا.

وذكرت النقابة في بلاغها أنها “توصلت بشكاية تهم الاعتداء على الصحافي مصطفى أبو العلا، المصور الصحافي بموقع “هبة بريس”، يوم الأحد 15 ماي 2022 وذلك أثناء تأديته لعمله.”

وقد أفاد الزميل أبو العلا، تضيف النقابة، أنه تعرض لاعتداء جسدي شنيع من طرف ” من مجموعة من الأشخاص”، مصرحا بأنهم اعتدوا عليه حين كان بصدد توثيق شهادات حول حادث “انتحار” بالطريق السيار الدارالبيضاء.

وعبرت النقابة عن إدانتها مثل هذه الأفعال والاعتداءات بالغة الخطورة التي أصبحت تطال الصحافيين، وتسجل تضامنها ومؤازرتها للصحافي أبو العلا ضحية هذا الاعتداء الذي لا يمكن إلا أن تعتبره عملا إجراميا لا يجب التسامح معه، مجددة عزمها على مواصلة حملتها من أجل حماية الصحافيين أثناء تأديتهم لواجبهم المهني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى