ديبلوماسي محنّك في خدمة علاقات مصرية مغربية متينة ومتطورة

هبة بريس

استقبل محمد السادس، يوم الاثنين 17 يناير 2022، في القصر الملكي في الرباط، ضمن عدد من السفراء العرب والأجانب، السفير ياسر مصطفى كمال عثمان، الذي قدم أوراق اعتماده بصفته سفيرا مفوضا فوق العادة لجمهورية مصر العربية لدى المملكة المغربية.

وقال السفير ياسر عثمان، في تصريح للصحافة، عقب تقديم أوراق اعتماده، أنه نقل إلى الملك محمد السادس تحيات أخيه الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا على الرغبة المشتركة لدعم العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين.

وأضاف عثمان أن هناك حرصًا متبادلًا بين الدولتين على تطوير العلاقات الثنائية، وأن مصر تحظى بمكانة وتقدير كبيرين لدى القيادة المغربية ولدى الشعب المغربي الشقيق.

يشار إلى أن السفير المصري ياسر مصطفى كمال عثمان تولى، في آخر منصب له، مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية، بحيث إنه يعد من ألمع السفراء المصريين إلماما بقضايا العالم العربي والتحديات المطروحة في المنطقة العربية…

تولى السفير ياسر عثمان، كذلك، منصب سفير مصر في رام الله، وراكم تجربة كبيرة في إدارة العلاقات المصرية الفلسطينية، فهو من أهم الشخصيات الدبلوماسية المصرية تتبعا لتطورات القضية الفلسطينية، ولعملية السلام في الشرق الأوسط…

وقد توجت تحركاته القومية الدؤوبة، بمنح السفير ياسر عثمان وسام نجمة القدس من طرف الرئيس الفلسطيني عام 2014…

حصل السفير عثمان على الماجستير في العلاقات الدولية من جامعة بوردو الفرنسية، أهلته لاتقان اللغة والثقافة الفرنسية والانفتاح على المدرسة الديبلوماسية الفرنكفونية…

ويعد السفير ياسر مصطفى كمال عثمان صناعة دبلوماسية مصرية بامتياز، حيث التحق للعمل بوزارة الخارجية كملحق دبلوماسي عام 1988، وتدرج في أقسامها ومصالحها إلى أن أضحى سفيرا، بل وسفيرا مفوضا فوق العادة، عن جدارة واستحقاق، بحكم التجربة الغنية، التي راكمها في مساره المهني الحافل بالأحداث والنجاحات…

يتطلع السفير المصري الجديد بالمغرب ياسر مصطفى كمال عثمان إلى المساهمة في إثراء العلاقات الفريدة والمميزة بين البلدين الشقيقين، والتي تستحق أن تكون نموذجية ورائدة على مختلف الأصعدة والمستويات، بما يرقى إلى تطلعات قائدي البلدين الملك محمد السادس والرئيس عبد الفتاح السيسي…

وفي الواقع، أن تكون سفيرا لمصر بالمغرب فهو تشريف وتكليف في الآن نفسه، تشريف لأن المملكة المغربية تحظى بمكانة خاصة ومتميزة لدى مصر قيادة وحكومة وشعبا، وتكليف لأن الآمال والطموحات كبيرة لدى الشعبين الشقيقين في رؤية علاقات أكثر عطاء وتميزا ونجاحا، وبالتالي فإن المسؤولية ستكون كبيرة على عاتق ممثل أرض الكنانة في بلده الثاني المغرب، والسفير الجديد ياسر مصطفى كمال عثمان أهل لهذه المهام، التي بقدر ما هي جسيمة، فإنها أيضا مهام سامية ونبيلة، تستهدف تمتين وتطوير الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والشعبين الشقيقين…

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. مرحبا بالسفير المصري المعين ببلادنا ونرحب بالعلاقات المتينة بين القيادتين والشعبين الشقيقين المصري والمغربي ونامل في تطوير العلاقات اكثر مما هي عليه الان تحيا مصر يحيا المملكة المغربية الشريفة

  2. والله حرام يُقال هذا: السيسي أخ جلالة الملك؟؟.أعوذ بالله…ياكاتب رد بالك !!! السيسي جاء بانقلاب دموي..وقتل أصحاب التيار الإسلامي (وأنا أختلف معهم كليا في كثير) …المغرب وملوك المغرب تعاملهم راقي مع التيار الإسلامي…السيسي عذب وقتل الدكتور مرسي (رحمه الله)…وجلالة الملك الله يحفظو قال ل بن كيران ( أنت مشي ديال الطليب ) وأعطاه تقاعد يليق بتضحياته وتاريخه..أرأيت الفرق ؟؟؟ المغرب وملوك المغرب يُعِزون الفقهاء ونظام مصر الحالي يُذِل ويعذب الفقهاء…لكن ،لكن ولكن …للدبلوماسية أعراف ومبررات مقبولة …من غير أن تقول أخيه….غير حقيقية بتاتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق