“برلمانيو الوردة” يدعمون ترشح لشكر في المؤتمر الوطني القادم

هبة بريس - الرباط

دعا برلمانيو حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بمجلسي النواب والمستشارين، الكاتب الأول للحزب إدريس لشكر، إلى التراجع عن قراره الذي سبق أن أعلنه بعدم الترشح للكتابة الأولى، وإلى تقديم ترشيحه للمؤتمر المقبل المرتقبة نهاية الشهر الجاري.

وذكر برلمانيو الحزب بالغرفتين الأولى والثانية، في بلاغ مشترك، أن المؤتمر المقبل هو الذي له وحده صلاحية اتخاذ القرار وانتخاب قيادته المقبلة، مسجلين بارتياح كبير الجو المسؤول والهادئ الذي يطبع تحضير الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لعقد مؤتمره الوطني الحادي عشر المقرر نهاية الشهر الجاري، ومنوهين بالحصيلة الإيجابية للقيادة الحزبية منذ المؤتمر الوطني العاشر المنعقد في سنة 2017، والتي مكنت الحزب من تحقيق نتائج إيجابية في الانتخابات الأخيرة وتعزيز تموقعه السياسي في المشهد والوطني.

وثمن البرلمانيون، عبر ذات البلاغ، مستوى النقاش الحزبي البناء بين الاتحاديات والاتحاديين، لبلورة مشروعي الأرضية السياسية والتنظيمية اللذين أجازتهما الدورة الأخيرة للمجلس الوطني، وذلك بهدف تطوير الأداء السياسي والتنظيمي خلال المرحلة المقبلة، داعين الاتحاديات والاتحاديين إلى مواصلة العمل الجماعي، من أجل استكمال المراحل النهائية للإعداد التنظيمي واللوجيستكي لإنجاح محطة المؤتمر الوطني الحادي عشر، موؤكدين التزامهم القوي بمواصلة المسار السياسي مع القيادة الحزبية التي سينتخبها المؤتمر الوطني الحادي عشر من أجل تعزيز حضور الحزب في المشهد السياسي الوطني وتقوية امتداداته داخل المجتمع وترسيخ مشروعه الاشتراكي الديمقراطي في انفتاح تام على كل القوى الحداثية والتقدمية واليسارية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق