ٱيت الطالب: الكلام عن نفاذ أدوية الزكام هي أزمة مصطنعة

محمد منفلوطي_ هبة بريس

في خرجة كانت موقعة، أكد خالد ٱيت الطالب وزير الصحة والحماية الاجتماعية والتغطية، ان مايتم الترويج له حول نفاذ المخزون من الادوية المتعلقة بالزكام، مجرد افتراء وهي أزمة مصطنعة.

وأضاف الوزير في جواب له بمجلس المستشارين اليوم الثلاثاء، ( أضاف)، أن مخزون أدوية الزكام والتي تشكل جزءا من البروتوكول العلاجي لكوفيد-19، متوفرة وبشكل كاف يلبي حاجيات المواطنين لأزيد من ثلاثة أشهر، سواء في المستشفيات، مشيرا أنه منذ الأسبوع الماضي، تمت تعبئة فرق التفتيش للتحقق من توفر الأدوية لدى مزودي الصيدليات في مختلف جهات المغرب، مشيرا إلى أنه يتضح من تقارير المتابعة الميدانية الأسبوعية التي نقوم بها، أن المصنعين والموزعين أكدوا أنه لم يتم تسجيل أي انقطاع في الإنتاج أو اضطراب في مخزون الأدوية سواء أدوية الزكام أوالتي تدخل في البروتوكول العلاجي لكوفيد-19، وهذا ما وجدناه على الأرض منذ أسبوع.

وشدد الوزير على أن بعض مروجي ادعاءات نفاذ المخزون الوطني من أدوية الزكام وأدوية البروتوكول العلاجي لكوفيد-19 خلال الٱونة الأخيرة، لديهم مشاكل مالية وقانونية مع الموزعين الذين يتعاملون معهم تحول دون تمكينهم من المخزون الكافي لتسويقه في صيدلياتهم، مشيرا إلى أن المخزون الوطني للأدوية يخضع لمراقبة مستمرة وصارمة، كما تتم مراقبة مدى احترام المخزون الاحتياطي لجميع الأدوية الأساسية بشكل أسبوعي من طرف المرصد الوطني للأدوية والمنتجات الصحية التابع لمديرية الأدوية والصيدلة.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. واش هاد الوزير عايش معانا و لا فشي دولة أخرى؟ لهذه الدرجة يستخفون بعقول الناس؟ أسبوعين و حنا نقلب على بعض الأدوية ضد الزكام و ما نلقاوهاش و كل الصيدليات كيقولوا الدوا مقطوع و ما كيوصلنا والو ، و كيجي هذا يقولك الأدوية متوفرة وووو !!!

  2. تصـريح وزير الصحة في جواب له بمجلس المستشارين ليوم الثلاثاء هي مـراوغات كمأ ألف دائمـا المراوغـات و الترهيب الإعـلامي الواضـح ، لقـد تم نـفـاذ مخزون أدوية الزكام والتي تشكل جزءا من البروتوكول العلاجي لكوفيد-19، ويالوزارة تنـتظـر الاستفـادة مـن الصفقـات المشبـوهـة مع تجـار اللقاحات ، ومـا أكثـرهم .
    و الأدوية لدى مزودي الصيدليات في مختلف جهات المغرب يجب أن تكـون متوفـرة لمـدة ثلاثـة أشهـر قبل نـفـاذهـا ، ومن الملاحظ إلى أنه يتضح أن تقارير المتابعة الميدانية الأسبوعية التي تقوم بها الوزارة الوصيـة لا تتكلم إلا على فـرض التلقيـح واللقـاح الذي لا يجـدي نـفعـا ، عليهم أن يتقـوا الله فـي أنفسـهم ، يتابعون توصيات فرنسـا الاشتـراكية الدكتـاتورية و الا ستعمـارية ، عليهم أن يـراجعوا و يحاسبوا أنفسهم قبـل أن يحاسبوا …
    هنـاك اضطراب في سياسـة الوزارة وفـي مخزون الأدوية سواء أدوية الزكام أوالتي تدخل في البـروتوكول العلاجي لكوفيد-19 أو غيرهـا من الأعراض والأنـفـلونـزا الموسميـة …
    غـالبية الأطـر الصحية واللجـان التقنــية لا تعـرف شـيئا عـن هـذا الوبـاء ، وليـست لهـا الجـرأة لقـول الحقيقـة ، لأنهـا تحافظ وتخـاف عـلى منـاصبهـا ومصـالحـها الشخصيـة ، وحسبـنـا الله ونـعـم الوكيـل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق