خلاف بين الجيران ينتهي بجريمة قتل باقليم سيدي بنور.. والدرك يعتقل 4 أشخاص

أحمد مصباح - الجديدة

أوقفت، أمس الاثنين، المصالح الدركية لدى سرية سيدي بنور، التابعة للقيادة الجهوية للدرك الملكي للجديدة، الفاعل الرئيسي، المتورط في جريمة قتل امرأة بتراب إقليم سيدي بنور، ووضعته، إلى جانب ثلاث موقوفين أخرين، وهم امرأة وابنتها وابنها، تحت تدابير الحراسة النظرية، لإخضاعهم جميعا للتحقيقات، بغية تحديد أسباب وملابسات النازلة الإجرامية؛ وإحالتهم من ثمة على النيابة العامة المختصة لدى استئنافية الجديدة.

وفي التفاصيل، فإن نزاعا نشب، السبت الماضي، ما بين أسرتين تقيمان في دوار بجماعة “امطل”، جنوب إقليم سيدي بنور، على خلفية سوء الجوار، سرعان ما تطور إلى الأسوأ، إلى التراشق بالحجارة. ما أسفر عن مصرع سيدة، وإلحاق إصابات جسمانية متفاوتة الخطورة، بآخرين.

وفور تلقي إشعار، انتقل المتدخلون الدركيون من المصالح التابعة لسرية سيدي بنور، إلى مسرح الجريمة، حيث أجروا المعاينات والأبحاث والتحريات الميدانية، كما انتدبوا سيارة إسعاف، أقلت الضحايا تباعا إلى المستشفى الإقليمي لسيدي بنور. وقد تم إيقاف امرأة وبنتها ووالده.. فيما لاذ الفاعل الرئيسي، الذي جرى تحديد هويته، بالفرار إلى وجهة مجهولة.

هذا، وأسفرت الأبحاث والتحريات التي باشرتها الضابطة القضائية تحت إشراف قائد سرية سيدي بنور، عن معرفة مكان اختباء الفاعل الرئيسي، الذي لجأ إلى منطقة “الرحامنة”. حيث انتقلت، أمس الاثنين، دوريات محمولة، إلى المكان المستهدف بالتدخل، وتمت محاصرته، وإيقاف الهدف، وجلبه إلى سيدي بنور، لاستكمال التحقيقات الجارية تحت إشراف الوكيل العام باستئنافية الجديدة.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق