عبد الفتاح اللبار : المغرب بنى أمة قوية ومتماسكة بفضل تلاحم العرش والشعب

هبة بريس _ يسير الإيحيائي

نظمت سفارة المغرب بالمكسيك معرضا تشكيليا للرسام المكسيكي الشهير “آليخاندرو رينا” على هامش الإحتفالات التي يخلدها الشعب المغربي بمناسبة عيد الإستقلال المجيد، وموازاة مع الإحتفالات التي تقوم بها مختلف البعثات الديبلوماسية والمراكز القنصلية المغربية عبر العالم دون إستثناء.

الرواق التشكيلي الذي كانت جدران سفارة المغرب بالمكسيك منصة لعرض لوحاته يوم أمس ، إفتتح بكلمة ألقاها سفير المغرب السيد “عبد الفتاح اللبار” بالمناسبة ، والتي إستحضر خلالها التاريخ البطولي للشعب المغربي وتلاحمه القوي مع العرش في جلاء الإستعمار واسترجاع آخر شبر من الأراضي المغربية التي كانت خاضعة له قبل بزوع فجر الحرية والإستقلال ، وأكد السفير المغربي أن الفن يضطلع بأدوار هامة في توحيد الأمم والشعوب ولو خارج الحدود الجغرافية التي ترسمها السياسات الدولية .

وأضاف السفير أن المملكة المغربية وعلى مر عقود من الزمن نجحت في بناء أمة قوية ومتماسكة لا يختلف فيها الشمال عن الجنوب ولا الغرب عن الشرق رغم إختلاف روافدها الثقافية ومميزاتها الجغرافية، إلا أنها تبقى كنزا غنيا يفتخر به المغرب بين مصاف الدول العريقة والديمقراطية التي ما فتئت تشيد بالتجربة المغربية والقيادة الرشيدة للملوك العلويين المتعاقبين على العرش منذ فترة ما قبل الإستقلال.

كما أشاد السيد “عبد الفتاح اللبار” خلال كلمته بأب الأمة جلالة المغفور له محمد الخامس الذي أعلن رسميا في 18 نوفمبر 1955 إستقلال المغرب، مضيفا القول أن بعد وفاته حمل المشعل جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني ثم صاحب الجلالة الملك محمد السادس لإستكمال رفع تحديات الدفاع عن الوحدة الترابية وتحقيق التنمية المستدامة التي قفزت بالمغرب إلى مراتب متقدمة يشهد لها الجميع بما في ذلك الدول العظمى.

وحضر هذا اللقاء الهام الذي نظمته سفارة المغرب بالمكسيك عدد من سفراء الدول الصديقة المعتمدين بالعاصمة “ميكسيكو” وشخصيات سياسية ورجال أعمال وبرلمانيين إضافة إلى قضاة وإعلاميين وفنانين مشهورين، كانت لهم الفرصة في التعرف أكثر عن تاريخ المغرب ونضالات شعبه في مقارعة الإستعمار ودحره دون رجعة.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق