مجزرة رهيبة في حق مركبات وعربات بلدية صفرو تتطلب فتح تحقيق استعجالي

ع محياوي – هبة بريس

رصدت عدسة “هبة بريس” وجود العشرات من مركبات وعربات جماعة صفرو مركونة في المرآب البلدي لمدينة صفرو في وضعية يرثى لها بعضها تعرضت لعملية التفكيك والتكسير ، إذ أن منظرها الفوضوي يعطي الانطباع أن جهة ما تخطط أو كانت تخطط لبيعها على شكل متلاشيات.

وتجدر الإشارة في هذا الصدد أن المجلس البلدي لمدينة صفرو المنتهية ولايته كان يقوده حزب العدالة والتنمية ، وأن هذه المجزرة الرهيبة في حق مركبات وعربات البلدية ليست سوى انعكاس للتدبير العشوائي والقبيح لشؤون بلدية صفرو من قبل منتخبي حزب العدالة والتنمية في الولاية الانتدابية المنتهية، علما وأن حزب العدالة والتنمية بمدينة صفرو كان يراهن على العودة من جديد لتدبير الشأن المحلي لمدينة صفرو اعتقادا منه أن المواطن الصفريوي سيعزف عن عملية التصويت وأن المصوتين لن يكونوا سوى أنصار هذا الحزب وأنصار بعض الأحزاب الأخرى.. مما يطرح تساؤلا عريضا :

هل منتخبو العدالة والتنمية كانوا يسستعدون للتخلص من العربات والمركبات التي تم اقتناؤها في عهد الولاية المنتهية ومن ثمة إيجاد مبرر لشراء أخرى جديدة بالطرق المعلومة؟

مصالح وزارة الداخلية المختصة ومحاكم جرائم الأموال مطالبة بفتح تحقيق دقيق حول هذه المجزرة الرهيبة في حق آليات ومركبات الجماعة التي تكبد ميزانية ضخمة من المال العام.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. من خلال هذه الصورة يبدو الأمر جد عادي.صفرو مدينة صغيرة ومعداتها أصغر.انظروا في مدن أخرى كالرباط،الدار للبيضاء ووووو لرؤية العشوائية من كل الزوايا ومآل المال العام.

  2. ادا كان الحساب سيطال مجموعة ما فالازم الكل يتحاسب على مدى 20 عاما الماضية الرجوع الى الماضي المظلم طوال السنوات البصري واعوانه والى……!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق