حصول محمد رمضان على “دكتوراه” و صفة “سفير” يثير الجدل بمصر

نجلاء مزيان: هبة بريس

أثار خبر حصول الفنان المصري محمد رمضان على الدكتوراه الفخرية من مركز ألماني لبناني ضجة واسعة بمواقع التواصل الاجتماعي.

و في هذا الصدد قال الدكتور جمال شعبان أستاذ القلب الشهير في مصر : “النهاردة صحيت على خبر محمد رمضان منزل حصوله على الدكتوراه الفخرية على صفحته وإنه سفير الشباب العربي، وشهادة فخيمة على ورق كرتون أنه أصبح دكتور وأعلام المانيا بترفرف على الشهادات من فوق وعلى شعار المركز الألماني المانح وطبعا ده ولا هايزودني ولا ينقص مني.. بس بصراحة استغربت إنه تم ذكر ألمانيا في الموضوع، بحثت مين الجهة الألمانية اللي أخطأت هذا الخطأ الجسيم معقول السفارة الألمانية ببيروت تكون عملتها وكرمته ومنحته دكتوراه فخرية”.

وأضاف شعبان: “لله الحمد لقيت إنه مركز تنمية بشرية في بير السلم بلبنان ومسمي نفسه المركز الثقافي الألماني الدولي اسم ولا له أي تلاتين لازمة في الحياة غير إنه يكرم أمثال رمضان، بصراحة أكتر حاجة فرحتني في الموضوع بجد هي أن ألمانيا لسه بخير الحمدلله”.

و بدورها الدكتورة منال مرسي الأستاذة الجامعية المتخصصة فى الشؤون الإسرائيلية قالت : “والله لو كان محمد رمضان داعما حقا للوطن ومؤثر بشكل إيجابي في الانتماء وحب الوطن ونشر قيم الأخلاق ما نال أي دكتوراة ولا نال هذا الزخم عنه، الدكتوراة الحاصل عليها حضرته هي في تخصص نشر البلطجة والسفه والتدني الأخلاقي فقط فهنيئا له”.

بينما قالت الدكتورة أمل العدل خبيرة العلاقات الأسرية “يمكن أنا مبحبش أركب الترندات وأكتب فى وقتها وأواكب الموضة سواء بالموافقة أو الرفض لكن الحقيقية المرة دي غير أنا شايفة إن محمد رمضان يستحق يتكرم وياخد دكتوراه فخرية من لبنان كمان”.

و يشار أن محمد رمضان نشر عبر حسابه الرسمي بموقع انستقرام، صور توثق لحظة تسلمه الدكتوراة الفخرية مرفوقة بالتعليق التالي :”شكرا معالي وزير الثقافة اللبناني و السيد نقيب الموسيقين و نقيب الممثلين اللبناني على منحي الدكتوراه الفخرية في التمثيل و الأداء الغنائي، و شكرا المركز الثقافي الألماني في لبنان على منحي لقب سفير الشباب العربي”.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق