محكمة جرائم الاموال تبرئ الاتحادي متوكل الرئيس السابق لبلدية تارودانت

ع اللطيف بركة : هبة بريس

أصدرت محكمة جرائم الاموال بمراكش، اليوم الاربعاء 30 يونيو الجاري ،حكما بتبرئة الاتحادي مصطفى المتوكل الرئيس السابق للجماعة الترابية تارودانت من التهم الموجهة اليه ” تبديد أموال عمومية تحت تصرفه وتزوير محرر رسمي” .

كما قضت نفس المحكمة،ط، بتبرئة كل من المهندس البلدي ومقاولين من تارودانت وأكادير من التهم الموجهة لهم.

وتعود تفاصيل متابعة الاتحادي المتوكل ومن معه، في زمن وزير العدل الأسبق مصطفى الرميد، الذي كان أنذاك رئيسا للنيابة العامة ، بعد أن وضع شكاية ضد المتوكل لدى محكمة جرائم قبل الانتخابات الجماعية لسنة 2015.

وذهب متتبعون أن من وضع هذه الشكاية وتحريكها كان يتوخى تصفية حسابات سياسية مع القيادي الاتحادي مصطفى المتوكل.

وبتبرئة الاتحادي المتوكل من التهم الموجهة له، أن يساعده على قيادة لائحة حزب الوردة في الانتخابات الجماعية المقبلة، علما أن حوالي ثمانية أسماء قد وجهت ترشيحها لقيادة اللائحة المحلية إلى المكتب المركزي للحزب، الذي لم يحسم بعد في الاسم الاوفر حظا، غير أن تجربة المتوكل في تدبير الشأن المحلي في ولايات سابقة، قد يساعده في تزعمه للائحة بمدينة تارودانت التي تعد ثاني أهم قلاع الحزب بسوس، والتي سقطت في الانتخابات الماضية في يد حزب العدالة والتنمية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق