صحيفة إسبانية: “لقد احتلوا سبتة في دقائق معدودة، إنها رسالة واضحة”

هبة بريس - الدار البيضاء

تتواصل ردود الفعل الإسبانية بعد نزوح جماعي لآلاف المهاجرين السريين القادمين من دول أفريقية لداخل مدينة سبتة المحتلة، حيث وصل عددهم وفق تقديرات إسبانية لأكثر من 6 آلاف شخص.

و في هذا الصدد، نشرت جريدة “فانكوارديا” الإسبانية مقالا عنونته بعبارة “المهاجرون احتلوا سبتة في دقائق معدودة” و نشرت من خلاله مجموعة من الصور لعدد كبير من الحالمين بالهجرة و هم يتجولون بكل حرية في شوارع مدينة سبتة.

و تساءلت الصحيفة الإسبانية عن دوافع نزوح هذا العدد الكبير و غير المسبوق من المهاجرين السريين لسبتة في هذا الوقت بالذات الذي تشهد فيه العلاقات بين مدريد و الرباط أزمة ديبلوماسية حقيقية بعد واقعة دخول أحد المبحوث عنهم في قضايا إجرامية دولية للتراب الإسباني بهوية غير حقيقية دون أن تتم متابعته.

و قالت ذات الصحيفة: “لقد احتلوا سبتة في دقائق معدودة، إنها رسالة واضحة” ، مشيرة لكون الأمر هو بمثابة جرس إنذار حقيقي لإسبانيا خاصة بعد أن تعالت أصوات من داخل المغرب تطالب باسترجاع سبتة و مليلية من إسبانيا.

ما رأيك؟
المجموع 19 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. علي إسبانيا أن تراجع سياستها مع المغرب و تجنب التصرف بالكيل بمكيالين. في الأخير هي الخاسرة إن فضلت مجرم علي دولة ذات سيادة كالمغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق