توقيف أربعيني إنتحل صفة مسؤول قضائي بتاونات

ع اللطيف بركة - هبة بريس

قصة أربعيني يتحدر من قرية با امحمد بإقليم تاونات، حاول مساعدة أحد أقاربه للحصول على شهادة السكنى.

الموقوف وبمجرد دخوله لمركز أمني، قدم نفسه للضابط بانه يشغل منصب قضائي بالدائرة القضائية لفاس، مدعيا انه نائب وكيل الملك، لكن بعد تجادب أطراف الحديث بين الضابط والمسؤول القضائي” المزيف”، شكك الامني بالامر وربط الاتصال بمسؤوليه من أجل مساعدته على البحث عن إسم تقدم به طالب شهادة السكنى ، وهل صفته كنائب وكيل الملك بالدائرة القضائية لاستئنافية فاس صحيحة ؟؟.

بعد دقائق تمكن المسؤولين الامنيين من التأكد أن المتواجد بالمركز الامني بقرية با امحمد، ليس بمسؤول قضائي، وانه إنتحل تلك الصفة وفشل في التوسط لقريبه لتسهيل حصوله على شهادة السكنى لانجاز بطاقته الوطنية.

ليجري إعتقاله بتهمة إنتحال صفة والتحقيق معه حول إمكانية استعمال نفس الصفة في أماكن أخرى من الاقليم.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق