“نواكشوط” تدعم جهود الأمم المتحدة في ملف الصحراء المغربية

هبة بريس ـ الرباط

جددت موريتانيا، الثلاثاء، مطالبتها بإلغاء الديون الخارجية للبلدان الإفريقية لتمكينها من مجابهة أكثر فعالية لتداعيات جائحة كورونا، في حين جددت دعمها لمبادرة السلام العربية.

وقال وزير خارجية موريتانيا إسماعيل ولد الشيخ في كلمة أمام دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ75، إن بلاده تدعم حق الشعب الفلسطيني “الراسخ في الكرامة والسيادة في دولة مستقلة عاصمتها القدس الشريف طبقا لمبادرة السلام العربية والقرارات الدولية ذات الصلة”.

وبخصوص ملف الصحراء المغربية أكد الأخير دعم نواكشوط التام لجهود الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن الدولي الهادفة إلى إيجاد حل مستدام ومقبول للجميع.

ودعا ولد الشيخ أحمد أطراف الأزمة في مالي إلى “الدفع قدما نحو اتفاق حول القضايا العالقة في سبيل العودة بالبلاد إلى الوضع الدستوري، مذكّرا بالوساطة التي قادتها بلاده وأفضت إلى مغادرة الرئيس المالي السابق إبراهيم بوبكر كيتا إلى خارج البلاد لتلقي العلاج”.

وقال إن بلاده تدعم “الجهود الدولية الهادفة إلى إحلال السلام بليبيا الشقيقة وضمان وحدتها وسيادتها”.
كما أكد ضرورة “إيجاد حل سياسي سريع للوضع في سوريا يمكنه من صيانة استقلال وسيادة الشعب السوري وحقه في الأمن والكرامة”.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق