“النهج الديمقراطي” يقاطع لجنة إعداد النموذج التنموي

قال حزب “النهج الديمقراطي” اليساري المعارض إنه قرر عدم الاستجابة لدعوة اللجنة المكلفة بإعداد نموذج تنموي، وربط مشاركته في النقاش حول موضوع التنمية بضرورة انفراج سياسي وحقوقي.

وأوضح بلاغ صادر عن “الكتابة الوطنية” أن “النقاش حول موضوع استراتيجي من هذا الحجم، لكي تكون له مصداقية من وجهة نظرنا، يجب كشرط أولي أن تسبقه إجراءات أساسية تؤشر على رغبة الدولة في احترام الحريات والحقوق وفتح صفحة جديدة في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية”.

وأضاف نفس البلاغ أن “قضية التنمية شأن مجتمعي كبير، من غير المعقول الانفراد به”.

وأكد البلاغ أن بلورة وصياغة نموذج تنموي يجب أن تتم من طرف هيأة مستقلة تمثل الإرادة الشعبية وأن يواكبه نقاش عمومي واسع.

ومن بين ما طالب به حزب النهج الديمقراطي، في الرسالة التي وجهها إلى اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، وقف المتابعات في حق النشطاء والصحفيين وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، بالإضافة على عودة العمال المطرودين لأسباب نقابية إلى عملهم، ووضع حد للقمع والحصار على التنظيمات السياسية والنقابية والجمعوية والحقوقية.

كما طالب النهج، بـ »كشف الحقيقة الكاملة في ملف الشهيد المهدي بنبركة، والشهيد عبد اللطيف زروال، وكافة الملفات المتعلقة بالانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان »

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. من نهار عقلنا على راسنا مشفنا شي تنمية ديكشي غير حبر على ورق

  2. جميعا من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين

  3. كم انت صغير أيها الحزب فكرًا وتنظيمًا وانعزالية. كل الذرائع واهية وضعيفة. سوف تضلون تسترزقون بخطاب الحرب الباردة وتعيدون ترديد شعارات سيدكم تشي كي فارا…انه من باب البروتوكول استلمتم دعوة من اللجنة المكلفة لا غير . لانهم يعلمون سلفًا خطابكم ..

  4. لن يكون هناك تغيير بتقارير و حوارت يمكن لطلبة بسطاء إنجازها أو أحسن منها الكل يعرف أن الحل يكمن في اجتثات الفساد و القطع مع الريع والأجور الخيالية لكبار المسؤولين وإلغاء أو مراجعة معاشات البرلمانيين والإمتيازات الظالمة التي لا حصر لها ووو…وسنتفاجأ إن تم التطرق للمساإل سالفة من طرف اللجنة المعلومة والله المعين

  5. مضيعة للوقت وبيع الأحلام للمواطن والمشاركون في الحوار يفضلون الوضع الحالي للبلاد لأنهم المستفيدون الأولون من اكل الثروة بدون ضمير ولا رقيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق