العثماني يدعو الاحزاب السياسية الى تحمل مسؤوليتها في محاربة حملات التيئيس

قال سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أنّ الحكومة ستعمل خلال الفترة المقبلة على تحسين الوضع السياسي والاجتماعي في الحدود الممكنة، مشددا على أنّ لحزب العدالة والتنمية مسؤولية الإسهام إلى جانب مختلف القوى السياسية لإعطاء مزيدا من المعنى للسياسة، واستحضار مصلحة المواطن، وإيجاد البرامج الضرورية لذلك.

واضاف العثماني امس السبت في كلمة له خلالانعقاد اللجنة الوطنية لحزب العدالة والتنمية ان تقليص عدد أعضاء الحكومة “كان مطلبا للمواطنين والفاعلين السياسيين، تم التفاعل معه”،مبرزا ان التركيبة كانت ايجابية.

ودعا العثماني الأحزاب السياسية والمؤسسات إلى تحمل المسؤولية في محاربة حملات التيئييس والتبخيس، التي تحاول أن تزرع اليأس وعدم الثقة في البلد وفي مؤسساته وفي العمل السياسي.

 

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. اسي العتماني راه ماشي الاحزاب اللي فاشلين راه حكومتكم هي اللي فاشلة بالمرة وما تبقاوش ضرقو الشمس بالغربال

  2. اللهم اجعل عيشنا في المغرب شفيعا لنا يوم القيامة

  3. حكومة فقرت المتقاعد المغربي معاشات جد جد هزيلة بسبب تجميد المعاش الهزيل وبسبب اقتطاع الضريبة عن الدخل للمتقاعدين تتمنى تسويت وضعية للمتقاعدين اللهم ألطف ببلادنا الحبيب وأنصر ملكنا العزيز على قلوبنا والله السبب في هذه المشاكل هي هذه الحكومة والبرلمان النيام

  4. يجب تسوية وضعية المتقاعدين لان معاشاتهم جد جد هزيلة والله انتم السبب يا حكومة ألمغرب في كل ما نعيشه بوطننا الحبيب اقتطاع ضريبة ع الدخل للمتقاعدين معاشات مجمدة استثناء المتقاعدين من ريادات في الأجر الاهم احفظ بلادنا ألمغرب من الفتن وأنصر ملكنا العزيز على قلوبنا وانتم الله يهديكم على بلدكم ألمغرب

  5. كل السياسيين يتقوقعون داخل مكاتبهم التي كتبت على ابوابها ممنوع ازعاج السلطات.فكيف نشرح لهم قضيتنا.حتى انت يا سيد يا عثماني لا نراك الا في التلفاز.انه الياس والتيئيس بعينه.نحتاج الى من يسمعنا لا الى من يتكلم ثم يتوارى.

  6. يا سيدي رئيس الحكومة وكما يقول المثل الكتاب يقرا من عنوانه .انتم من تبخسون كل شيء لعدم الوفاء بالتزاماتكم التي وعدتم به الشعب في الانتخابات وكلنا صوتنا على حزبكم انا شخصيا كنت من بين من صوت لصالحكم .لكن كانت صدمتنا فيكم اكبر صدمة في حياتنا.بحيث لم توفوا بوعودكم فقط بل جئتم بعكس ما التزمتم به .فزداد الغني غنا في عهدكم و الفقير فقرا .الفقير الذي غني هم فقراؤكم لا فقراء الامة . و المر في كل هذا هو استغلالكم للدين و ادعائكم بانكم اهل تقة وورع .فتبت لنا عكس ذلك . اما من ناحية الوطن فكل المغاربة وطنيون ويحبون وطنهم ولا احد يزايد عليهم في ذلك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.