الخلفي يؤكد تسجيل حالة وفاة ثانية بسبب ”انفولزا الخنازير“‎

هبة بريس – الرباط

كشف مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة عن وفاة سيدة ثانية بسبب فيروس انفلونزا الخنازير، وتبلغ من العمر 68 سنة.

وأوضح الخلفي خلال ندوة صحفية اليوم الخميس أن السيدة التي تبلغ من العمر 68 سنة كانت مصابة بأمراض أخرى مزمنة، وهي الحالة الثانية من نوعها بعد وفاة السيدة الحامل بالدار البيضاء، والتي شدت اهتمام وسائل الإعلام خصوصاً الجرائد الإلكترونية والمكتوبة.

واعتبر مصطفى الخلفي، على أن هناك عملية مراقبة للوباء من خلال المراكز الصحية الموزعة على العمالات، و التي يبلغ عددها 354 مركزا ترصد فيروس الانفلونزا وترسلها للمختبر المرجعي بالرباط.

وفي هذا الخصوص قال مصطفى الخلفي، “لسنا في وضعية استثنائية، بل في حالة يقظة وتكثيف سبل الوقاية بالتأكيد على أهمية التلقيح في بداية كل موسم خصوصا لدى الأشخاص المعرضين للمضاعفات”

وتابع “عندما تظهر حالة أو مشكل يتم التدخل في الحين”، مشددا على أن هناك منظومة وطنية لليقظة والتتبع والرصد.

هذا وكان ابن السيدة المتوفاة قد كشف في تصريح لجريدة هبة بريس، يوم أمس، على أن والدته توفيت بسبب انفولزا الخنازير بمدينة فاس، وأنه أصبح يخشى خطورة الفيروس على سلامته وسلامة أبنائه، مطالبا المصالح المعنية بالتحرك لحماية المواطنين.

تصريح الإبن

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق