موسكو تحجب 81 وسيلة إعلامية أوروبية

أعلنت روسيا، الثلاثاء، حجب 81 وسيلة إعلامية أوروبية، في “إجراء انتقامي” بعدما قرّر الاتحاد الأوروبي في مايو حظر أربع وسائل إعلام روسية رسمية.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان “فُرضت قيود مضادة على تلقي بث وسائل إعلامية تابعة لدول أعضاء في الاتحاد الأوروبي في الأراضي الروسية”. ونشرت قائمة بالوسائل الإعلامية المعنية بالإجراء محملة بروكسل المسؤولية في هذا السياق.

وتشمل القائمة التي نشرتها الوزارة الثلاثاء، وسائل إعلام ألمانية منها “دير شبيغل”، وإسبانية مثل “إل موندو” و”إل بايس”، والقناة الإيطالية “راي” (RAI)، إضافة إلى وسائل إعلام فرنسية مثل صحيفتي “لوموند” و”ليبراسيون” وقناتي “ال سي اي” و”سي نيوز”، ووكالة “فرانس برس”.

وكانت الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي قد اتفقت في منتصف مايو على فرض عقوبات على أربع وسائل إعلام روسية، هي “فويس أوف يوروب” و”ريا نوفوستي” و”إزفيستيا” و”روسييكايا غازيتا”، بتهمة نشر الدعاية المؤيّدة للكرملين.

وقالت وزارة الخارجية إن الحظر سيمنع الأشخاص داخل روسيا من الدخول إلى مواقع وسائل الإعلام على الإنترنت ومواد البث دون تقديم مزيد من التفاصيل.

ووصفت نائبة رئيسة المفوضية الأوروبية فيرا جوروفا الحظر بأنه “انتقام سخيف”.

وكتبت على موقع اكس “لا، إن وسائل الدعاية التي تمولها روسيا لنشر معلومات مضللة كجزء من العقيدة العسكرية الروسية ليست مثل وسائل الإعلام المستقلة”.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى