ما تغافلته سلطات فاس في قضية التحضير لعرس ” المثليين “

 

علمت ” هبة بريس ” أن السلطات المحلية، انتقلت الخميس الماضي إلى حي واد فاس بتجزئة مولاي إدريس، بعد انتشار خبر محاولة إحتضان عرس للمثليين.

وحسب ذات المصادر، فإن العرس موضوع الجدل كانت تنوي تنظيمه سيدة تمتهن “ تموين الحفلات ” وتنحدر من حي الأمل باب السيفر، لصالح شابين مثليين. بعدما شرعت فعلا في للتحضير للحفل ، وقامت بنصب خيمة وسط الشارع العام من أجل إستقبال ضيوف الحفل.

الحادث استنفر السلطات المحلية، حيث تم تعميم مراسلة على رجال السلطة وأعوانهم تطالبهم باليقضة والانتباه لتفادي تكرار الواقعة وتم فتح تحقيق في الموضوع .

مصادر الجريدة كشفت ، ان ” النگافة ” تم الاستماع لها من طرف المصالح الأمنية ، وانكرت علمها بزواج ” مثليين ” وتم إطلاق سراحها ، غير ان هذا الإجراء يطرح علامات الاستفهام ، واكيد ان المغاربة المقبلين على الزواج او من تزوجوا سلفا ، يعلمون جيدا ان اي تحضير لمناسبة عرس ، تلتقي ” النكافة ” بالعروسين ” من اجل التفاهم على ثمن تنظيم العرس ، وعن أمور اخرى متعلقة بالعرسان ” اختيار اللباس وغيرها من الأمور ، فكيف لهذه السيدة أنها لم تعرف هوية العرسان من بداية التحضيرات ؟؟؟.

بالنسبة للسلطات وهنا نشير إلى اعوان السلطة العارفين بالكبيرة والصغيرة بالحي الذي شهد ” الفضيحة ” ألم يستطع الأعوان معرفة هوية العرسان ، قبل نصب الخيام ؟؟؟.

إن القضية التي حاول الجميع احتواءها في مهدها ، ليست سوى بداية خروج ” المثليين ” للعلن ، عبر الترويج لأوضاعهم ، والتي لازالت كل الأديان تدينها ، بل تتم محاصرة الظاهرة في مختلف دول العالم كان مسيحيا او مسلما او يهوديا و بوديا ، فإن التساهل مع هذه الحوادث يهدد القيم وكذلك حتى كينونة البشر لأنها حالات شاذة ، تتطلب المعالجة وليس التعايش معها ، والخطير ان وزير في الحكومة يعترف امام العلن ان الظاهرة ” غلبته” .

والمثير ان مصادر كشفت للجريدة ، ان عدد من المؤسسات العمومية او الخاصة ، أصبحت تعج ب ” الشواذ” بل اصبح هؤلاء يعلنون “مثليتهم” امام الملأ، وهدفهم ان الجميع يتعايش مع هذه الظاهرة والتي مكانها ” المستشفيات للعلاج والتتبع .

فإذا كان المغرب أصلا يعاني من ارتفاع العنوسة في صفوف النساء التي وصلت ارقام قياسية ، بسبب عدم اقبال الشباب على الزواج والعزوف عليه وكأن المثل المشهور ” خصاتو فيلة زادوه فيل ” .

مقالات ذات صلة

‫32 تعليقات

  1. و ماذا قال لنا البنك الدولي الحاكم الفعلي للبلد عن هذه الظاهرة ، اللهم لاتواخذنا بما فعل السفهاء منا

  2. عفن ما بعده عفن : اللهم احفظ وطننا و اشفي ملكنا حتى نتصدر الصدارة بإذن الله تعالى، و لا يصل وطننا لهذه المزالق و الرديلة الانسانية

  3. من أقوى مقالات هبة برس
    تحية تقدير و إجلال لصاحب المقال
    المغرب بلد الإسلام والمسلمين و لو كره الكارهون ولا مكان للشواذ و المثليين في مجتمعنا

  4. لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.إنه عمل قوم لوط الذين أهلكهم الله.اللهم لا تواخذنا بما فعل السفهاء منا.

  5. اللوم وكل اللوم على الاب والام لم يربو أولادهم على الأخلاق هؤلاء مجرد حيوانات واوساخ واردل الخلق يجب انرال عليهم أشد العقوبات الحيوانات أفضل منهم

    1
    1
  6. عليهم اللعنة الى يوم الدين حاربو هؤلاء الخنازير اينما كانوا فهم جراثيم خبيثة .يجب احتقارهم اينما وجدوا

  7. يجب محاكمتهم وشنقهم تكون عبرة من سولت له نفسه بتخريب المغرب الحبيب والامة لعنة الله عليهم اجمعين

  8. نحن دولة اسلامية وشعبنا مسلم . لماذا،يريد هؤلاء الانجاس . إن يف،ضوا علينا عنهم وامراضهم النفسية .من أراد أن يعتنق هذه المثلية او الحريات الفردية .إن يتركوا هذا البلد الإسلامي الذي لن يسمح لمثل هؤلاء المرضى إن ينشروا مرضهم واوساخهم . أما الذين يشجعون مثل هذه الأوساخ ولو كانوا في المناصب الحكومية وحتى إن يغيروا قوانين الله وقوانين الطبيعة التي خلقت الذكر والأنثى انظروا إلى الحيوانات كيف ما كان جنسها ونوعها لن يجامع الذكر ذكرا مثله .

  9. عيب والله عيب وعار من بعد التطبيع مع الصهاينة نعلت الله عليهم جاء دور الشوذود الجنسي . الى أين نحن ذاهبون أصبحنا والله أضحوكة العالم العربي و الاسلامي.حسبي الله و نعم الوكيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى